اغلاق

أكثر من 200 طالب وطالبة يختمون كتاب الشمائل المحمدية وشرحه في الأقصى المبارك

بمبادرة من طلبة العلم الشرعي ومحبي السّنة النبوية اجتمع ما يزيد عن مائتي طالب وطالبة لدراسة كتاب الامام الباجوري: " المواهب اللدنية شرح الشمائل المحمدية للامام


تصوير - مجلس الافتاء

الترمذي " في المسجد الأقصى .
وجاء في بيان صادر عن مجلس الإفتاء :"  تمّ ختم تلخيص الكتاب بعد أن سبق قراءة بعضه من خلال لقاءات دروس الشمائل في مسجد الحوارنة - كفر قرع ثمّ تمّ استكمال النصف الآخر واختتامه في المسجد الأقصى.
تمحورت اللقاءات في الحديث عن حياة النبي صلى الله عليه وسلم وبشكل مفصل عن صفاته الخُلُقية وصفاته الأخلاقية وعن عيشه وحسن معاملته وذوقياته اضافة للاناشيد والابتهالات والمدائح النبوية .
هذا وقد تمّ توزيع الشهادات على جميع الطلبة والطالبات الذين شاركوا في معظم اللقاءات بتوقيع واعتماد المجلس للافتاء في الداخل الفلسطيني" .
 د. مهدي زحالقة إمام مسجد الحوارنة وأحد المبادرين لهذه اللقاءات العلمية أفاد قائلا : "   إنّ  الهدف من هذه اللقاءات هو معرفة صفات وشمائل وسيرة نبينا الأعظم سيدنا محمد صلّى الله عليه وَسَلّم حتى يكون لنا قدوة في كل ما نفعل وكل ما نقول في جميع أحوالنا وحالاتنا.
هذا الموضوع بات ضروريا لنا بل هو قارب نجاة لنا في هذا الزمان المليء بالفتن والابتلاءات.
 إنّنا وبالتعاون مع شيخنا الفاضل فضيلة الشيخ مشهور فواز حفظه الله تعالى سنستمر بمثل هذه البرامج لإحياء الدين في حياة الناس ورفع المستوى الثقافي فبالفهم الدقيق والإيمان العميق نأخذ بيد مجتمعاتنا إلى برّ الايمان وننشر المحبة والتسامح ".

"لكي نحب الرسول صلى الله عليه وسلم كان حري بنا دراسة شمائله الشريفة"
وأفاد أحد الطلبة المشاركين  الاستاذ الممرض سعيد غزاوي من قلنسوة : " ...لا شك ان محبة الرسول تؤدي الى محبة الله للعبد ، ولكي نحب الرسول صلى الله عليه وسلم كان حري بنا دراسة شمائله الشريفة...لذلك فإن هذه الدورة الوجيزة من ناحية الوقت تحوي في داخلها ذكر اعظم خلق الله، ولقد منّ الله عليّ المشاركة فيها ومن هنا اشكر الله على هذه النعمة ، وبعدها اشكر شيخي وحبيبي د مشهور والدكتور مهدي وكل من ساهم واكرم علينا في هذا العلم "

"الدورة أروت ظمأنا واشتياقنا"
طالبة العلم الشرعية والمدرّسة في ثانوية خديجة بنت خويلد- أم الفحم - المعلمة زهور محاميد أعربت قائلة  : " شمائل النبي صلى الله عليه وسلم جمعتنا، فهذه الدورة ملخصة كتاب قبسات من حياة النبي الشيقة المباركة أروت ظمأنا واشتياقنا وحبنا لمعرفة وتعلم شمائله، فقد قدمها فضيلة الشيخ الدكتور مشهور فواّز وبأسلوب ابداعي وغني وجذاب يخترق النفوس ويهذبها، أوصي أن تتكرر في كلمكان وزمان ولجميع الفئات والأجيال فهي أساسا وعونا للتخلق بخُلقه العظيم. من أمتع الدورات التي تعلمتها.."

تزكية القلب والنفس
الصيدلي خريج كلية الدعوة والعلوم الإسلامية- أم الفحم الأستاذ محمد حيادري من مدينة سخنين: " طفا عليّ شعور تحديدا اليوم بعد الانتهاء من الإجازة أن نفسيَ التي بين جنبي عندما كان يدخلها هديُ النبي صلى الله عليه وسلم ويستقر في داخلها كأن الطهر والعفاف ملازمان لشمائله وهي في طريقها الى قلبي... فكانت مجرد العلم بها مع نية الاقتداء والاتباع كفيلة بأن تكون داعية لتزكية القلب والنفس، الامر الذي لطالما كان نظريا موجود وجزء منه اصبح حالا، سائلا الله تعالى أن يجعلنا كنبيه صلى الله عليه وسلم في ترَقٍ دائم إليه جل وعلا حتى نلقى الحبيب جميعنا على الحوض ويدخلنا الجنة ".

اسلوب واضح وميسر
طالبة العلم الشرعية والمدرسة في معهد الصدّيق لتحفيظ القرآن الكريم شيماء محمود : " شرح شيخنا الفاضل الشيخ مشهور فواز حفظه الله الكتاب باسلوب واضح وميسر مما يسهل فهمه على الجميع كما وقف على الفوائد الفقهيه المستفاده  وتتطرق الى الفوائد الدنيويه التي نستطيع ان نتعلمها ونقف عليها اقتداءً بسيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فسيرته منهج حياة لنا ..
نسأل  الله تعالى  ان يبارك بشيخنا الفاضل وكل من شارك بهذا العمل الطيب وان يكرمهم جميعا بركات وانوار الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم ودراسة شمائله العطرة " .

كنز ثمين
الشيخ محمود ترك - إمام مسجد المحاميد : " كتاب قبسات من حياة النبي صلى الله عليه وسلم لفضيلة الدكتور مشهور فواز حفظه الله هو عبارة عن كنز ثمين نحتاجه جميعًا الصغير والكبير لنقتدي برسولنا صلى الله عليه وسلم ، ونقتبس منه في حياتنا الأسرية والاجتماعية والتربوية والأخلاقية , وشتى مرافق ومجالات الحياة نشكر القائمين على هذا المشروع العلمي المبارك الذي يعمّق فينا محبة النبي ، ويجدد في مجتمعنا إحياء سنن النبوي . "


"اختيار الموضوع لتعليمه لنا مفيد جدًا"
المربية الأستاذة- الحجة سوسن مصاروة - ماجستير في الشريعة الإسلامية: " جزاك الله عنا كل الخير شيخنا ونسأله تعالى ان يكون ما علمتنا في ميزان حسناتك ... الدورة قيّمة، اختيار الموضوع لتعليمه لنا مفيد جدًا، زاد حبّنا ومعرفتنا بتفاصيل دقيقة من شمائله صلى الله عليه وسلم..نُثمّن لكم جهودكم في هذه الدورة ونطالبكم بعقد المزيد منها لتعمّ الفائدة الايمانية والروحية والتربوية "

"يتأكد لدينا يومياً حبّ النّاس الفطري لهذا الدّين"
من جانبه أفاد د. مشهور فواز- وكيل الجمعية العالمية للمسندين الشرعيين ورئيس "المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني" : " إنّه يتأكد لدينا يومياً حبّ النّاس الفطري لهذا الدّين وهذا نلمس آثاره في كلّ مبادرة أو فعالية دينية نعلن عنها ؛ حيث يتسابق الاهل بالمئات للالتحاق بهذه اللقاءات العلمية والايمانية..
شاركنا في هذا اللقاء ما يزيد عن مائتي طالب وطالبة وتم اختتام تلخيص كتاب المواهب اللدنية شرح الشمائل المحمدية المسمى ب " قبسات من حياة النبي صلى الله عليه وسلم "
كما يدرس في أروقة المجلس الإسلامي للافتاء ما يقارب 900 طالب وطالبة ضمن " مشروع تعلم الفقه وانت في بيتك "
ونرى من الواجب المحتم شكر الطلبة والطالبات المبادرين لمثل هذه الفعاليات واللقاءات ونخصّ بالذكر إدارة مسجد الحوارنة على حسن ضيافتهم واستضافتهم اللقاءات السابقة للقاء الختامي في المسجد الأقصى  " .

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق