اغلاق

النائبة حايموفتش: ‘غيّروا مقعدي في الكنيست .. لا اريده‘

توجهت النائبة ميكي حايموفتش ، من حزب "كاحول لافان" امس الاثنين، الى مدير عام الكنيست البيرت ساحروف ورئيس الكنيست يولي ادلشطاين، بطلب فحص إمكانية تغيير

 
ميكي حايموفتش

بطانة (تنجيد) مقاعد الهيئة العامة في الكنيست المصنوعة من جلد البقر، الى بطانة مصنوعة من مواد اصطناعية. 
وتحافظ حايموفتش على نمط حياة نباتي منذ ست سنوات وتنشط في مجال حقوق الحيوان.
وما جاء في رسالتها: "كما هو معروف ، معظم الجلد المستخدم في صناعة المنتجات الجلدية مشتق من حيوانات تم استغلالها في صناعات أخرى ، خاصة في صناعة اللحوم. نفس الحيوانات تعاني كثيرا وتتعذب."
ومما كتبته ايضا:" لأسباب أخلاقية وضميرية ، لا أستخدم الجلد في جميع  أمور حياتي - الملابس والأحذية والإكسسوارات والأثاث والمقاعد من أي نوع. ان امضي ساعات طويلة في الهيئة العامة للكنيست على مقعد كهذا  هو امر لا يحتمل".
وذكرت حايموفتش انها تتفهم ضيق الوقت، لذلك طالبت بالاستجابة لطلبها حتى موعد خروج الكنيست للعطلة الصيفية. كما اقترحت تمويل المقعد من جيبها الخاص.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق