اغلاق

وزيرة السياحة الفلسطينية توقع مذكرة تفاهم بخصوص الخليل

وقعت وزيرة السياحة والاثار الفلسطينية رُلى معايعة مع رئيس بلدية الخليل تيسير ابوسنينة ومدير عام لجنة اعمار الخليل عماد حمدان ، اتفاقية اعداد الخطة



الادارية الحفاظية لموقع التراث العالمي " الخليل / البلدة القديمة "، وذلك بحضور الدكتور احمد الرجوب منسق ملف التراث العالمي في وزارة السياحة والاثار وسامي ابو عرقوب مدير عام الخليل في وزارة السياحة والاثار، حيث جرى التوقيع في مقر وزارة السياحة والاثار بمدينة بيت لحم.
ورحبت الوزيرة معايعة بالشركاء، مؤكدة على أهمية هذه الاتفاقية والتي تأتي كمتطلب وجزء أساسي من متطلبات تسجيل الموقع على قائمة التراث العالمي والحفاظ على القيمة الاستثنائية العالمية للموقع وضمان استدامتها، حيث تعتبر هذه الخطة أحد المعايير والشروط التي وضعتها اليونسكو لإخراج الموقع من قائمة التراث العالمي تحت الخطر، وستتضمن وضع استراتيجيات وخطط عمل فعالة ومحددة بجداول زمنية وموازنات قابلة للتطبيق لضمان استدامة الادارة والحفاظ على القيم العالمية الاستثنائية والدلائل المادية والأصالة والسلامة المرتبطة بالموقع.
وأكدت معايعة مؤكدة على " أهمية هذا الحدث التاريخي، الذي يؤكد على هوية الخليل والحرم الإبراهيمي الفلسطينية، وأنها تنتمي بتراثها وتاريخها إلى الشعب الفلسطيني، وبذلك يتم دحض الادعاءات الإسرائيلية التي طالبت صراحة بضم الحرم الإبراهيمي إلى الموروث اليهودي، بالإضافة إلى حماية الحرم الإبراهيمي ومحيطه من الاعتداءات الإسرائيلية والتهويد ".
واعرب رئيس بلدية الخليل عن " اهمية المشروع خصوصا بعد تسجيل البلدة العتيقة في الخليل على لائحة التراث العالمي، وأكد على اهمية توثيق ورصد الاماكن التاريخية والدينية وذلك لما تحتويه البلدة العتيقة من اماكن ذات اهمية تاريخية عالية وأكد على اهمية حفظ التراث في البلدة القديمة، وشكر رئيس بلدية الخليل معالي وزيرة السياحة على الدور الذي تقوم به في تعزيز السياحة والاثار السيدة رٌلى معايعة في مدينة الخليل وحماية الاماكن كما وشكر منظمة اليونسكو على تعاونهم  " .
 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق