اغلاق

احمد سرور في ضيافة ‘صالون القدس الثقافي‘

عبّر احمد سرور الشخصية الاعتبارية والتربوية المقدسية عن " حماسته لبذر بذور الثقافة في المدارس حتى للفئات العمرية في مرحلة الروضات وصفوف التمهيدي


تصوير : الدار الثقافية

والاساسي  - البستان - لغرس هذه البذور عميقا في عقول الاجيال الصاعدة والناهضة التي تشكل أمل المستقبل ونجوم الغد للنهوض بمالمجتمع والوطن الفلسطيني من خلال تعويدهم على رضاعة حليب الثقافة في عمر صغير ".
واوضح سرور في صالون القدس بالدار الثقافية برعاية المهندس سامر نسيبة وبمشاركة الناشط التربوي اسماعيل سرور  والمربية حنان صباّح ، ان كثيرا من المؤسسات تتجه فقط صوب العمل التربوي والتعليمي المحض مع جزء ضئيل للمساق الترفيهي والرياضي ، ولكننا اليوم نحتاج الى ابداعات جديدة لادخال الطلاب في جو من الثقافة التعليمية من اجل ان نخرّج اجيالا متعلمة ومثقفة منذ المرحلة التمهيدية ".
واشار سرور  الى"  نموذج  يحتذى في هذا السياق  والمتمثل بادارة روضة  " نجوم  الغد " في منطقة جبل المكبر  ،  التي بدأت  منذ ثلاث سنوات  وتحديدا عام 1917 باطلاق  نشاط المسابقات الثقافية لادخال الطلبة في برامج تتوازى مع التربية والتعليم والترفيه والرياضة ، ونجحت الفكرة بحيث اصبحت المدارس تتفاعل معها وتشارك بعدد كبير من الطلاب في المسابقة  التي تحمل عنوان " اختبر ثقافتك " والتي شاركت بها جميع مدارس منطقة جبل المكبر ، وفاز بعض الطلاب بجدارة فائقة في المسابقات وهذا يشكل  دلالة واضحة على وجود خامات دفينة في  هذه المدارس تحتاج الى اكتشاف  ورعاية  واحتضان ".

" ظاهرة ثقافية فريدة "
من جانبه ، اوضح  الناشط التربوي اسماعيل سرور :" ان البداية الحقيقية  لمشروعنا  التعليمي كانت عام 2014 عندما لمسنا افتقار المنطقة الى روضات نموذجية  وهو أمر مرتبط بالحصول على التراخيص  الرسمية ، حيث اطلقنا خطة تأسيسية شاملة بنسبة 100% للاطفال من عمر 3 سنوات نتيجة لشعورنا بأن التعليم يتعرض للتهويد وان البساط يسحب  من تحت اقدامنا فاخذنا على عاتقنا تبني الخطة التأسيسية لاعمار بين  3- 5 سنوات حتى ينتقلوا مؤهلين للمرحلة الابتدائية وتطورت الخطة لاحقا نحو الانخراط في فعاليات كالسباحة ودورات تدريبية في جمعية الشبان المسيحية في بيت ساحور على مدار عامين الى جانب مسابقة ثقافية على مستوى منطقة المكبر حيث ارتأينا توزيع وتعميم المسابقة على جميع مدارس المنطقة وتخصيص جوائز قيمة للتفاعل مع المسابقة الثقافية على مستوى مدارس القدس عامة  للعام القادم انشاء الله . واشار الى نيتهم الاستعانة بمرشدة اجتماعية ومتخصصين لبناء خطة شاملة من الالف الى الياء على اسس وقواعد علمية وتربوية واساليب علمية صحيحة  تحاكي واقع الطفولة ، لبناء جيل واع منذ  الصغر. وحث المثقفين ورموز البلد  الثقافية على التعامل  بايجابية مع هذه الظاهرة الثقافية الفريدة من نوعها ".
ورأت  المربية حنان صبّاح مديرة روضة نجوم الغد ان "  الهدف من انشاء الروضة هو خدمة ابناء الحي وضرورة تطوير اجيال الناشئة ثقافيا حيث انتهينا من الاصدار الثالث لربط الاطفال دينيا وروحيا بالمعالم الاسلامية والمسيحية لمنطقة جبل المكبر التي تغص بالملامح والشواهد الاثرية والتاريخية خصوصا الفتوحات الاسلامية ووقوف الخليفة عمر بن الخطاب على قمة الجبل لدى قدومه فاتحا القدس وكون المكبر الذي اطلق  عليه قديما جبل المؤامرة او المشورة السيئة بتسليم السيد المسيح للرومان لصلبه والطريق التي سلكتها  العذراء مريم نحو بيت لحم لولادة السيد المسيح في المغارة ".
وفي مداخلته المكثفة اعرب المهندس سامر نسيبة  رئيس الدار الثقافية عن " سعادته لاطلاق برنامج ثقافي يهتم بالاطفال منذ صغرهم واعتبر ان التعليم الصحيح يزرع عقلية الثقافة والتي ترتبط ببعض الاسس مثل احترام الوقت والتنوع بحيث يتم استغلال الوقت في المطالعة والتثقيف وليس اهداره سدى ". ( من محمد زحايكة )

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق