اغلاق

حركة فتح في غزة: ‘نحيي عمال فلسطين القابضين على الجمر‘

حيَت حركة "فتح" في قطاع غزة "عمال فلسطين القابضين على الجمر ، مثمنةً دورهم النضالي وصمودهم وصبرهم" . ودعت الحركة في بيان أصدرته الهيئة


 
القيادية العليا - مفوضية الاتحادات والنقابات العمالية ، بمناسبة يوم العمال العالمي، "أبناء شعبنا المناضل إلى تعزيز الوحدة الوطنية ، وإنهاء كافة أشكال الخلاف بين شرائح الشعب لتعزيز ثباته وصموده وإفشال المؤامرات التي تحاك ضد قضيته وحقوقه" .
واردف البيان :" يا عمال العالم اتحدوا، فيما يحتفل العالم بيوم الأول من أيار كعيد للعمال العالمي ، يعيش عمال فلسطين ظروفا استثنائية بين مطرقة الحصار الظالم وسنديان الانقسام البغيض الذي طال أمده ، واستشرت آثاره ، فأصبح عشرات الالاف من عمالنا يكابدون الام البطالة ونتائجها الاجتماعية والنفسية والاقتصادية الكارثية .
ويواصل الاحتلال تقطيع أوصال الضفة الغربية بإلتهام المزيد من الأراضي لأغراض الاستيطان ، وتهويد مدينة لقدس بما تحمل من دلالات ساسية ودينية ، وذلك ضمن سياسة إسرائيلية ممنهجة تهدف إلى تقويض مشوعنا الوطني وحلم شعبنا في الحرية والاستقلال .
يا جماهير شعبنا العظيم : إن حركتكم " فتح " وهي تشارك العالم في الاحتفاء بهذا اليوم ، وعلى طريقتها الخاصة لتود تذكير العالم والفاعلين فيه أنه لا يزال المئات من عمالنا يقبعون خلف زنازين الموت الإسرائيلية وداخل أقبية التحقيق وزنازين العزل الانفرادي، في الوقت الذى يواصل أسرانا البواسل نضالهم الاسطوري في مواجهة غطرسة الاحتلال وعنصريته وإرهابه، وفى هذه المناسبة تتوجه حركة فتح بالتحية لأسرانا الميامين عناوين الحرية والكرامة الوطنية .
أيها الكادحون الاحرار :
في يوم العمال العالمي ، تثمن حركة فتح دور عمالنا الأبطال في كافة الميادين ، وتستذكر وتترحم على أرواح شهداء الحركة العمالية الذين ارتقوا عل مدار عمر الثورة الفلسطينية ، وفي مقدمتهم شهداء الانتفاضة الكبرى وشهداء مجزرة عيون قارة في العشرين من أيار عام 1990، وكذلك تستذكر القادة المؤسسين للحركة العمالية الفلسطينية ودورهم التاريخي في تجسيد هوية شعبنا ونضاله العادل .
نداء الى قيادة حركة حماس : ندعوكم للاستجابة الفورية لنداء المصالحة الوطنية ، والبدء الفوري في تنفيذ اتفاق القاهرة 2017 ، واغتنام الفرصة لتنتصر فلسطين فينا ، وذلك لانهاء الانقسام وتفويت الفرصة على المتربصين بمشروعنا الوطني وإحباط المؤامرات التي تستهدف النيل من حقوقنا المشروعة والثابتة ، وتصفية القضية الفلسطينية وعلى رأسها مؤامرة ما تسمى بــ "صفقة القرن "،لتعزيز صمود أبناء شعبنا في القطاع والشروع في عملية إعادة إعماره التي ستوفر آلاف فرص العمل لعمالنا وخريجينا" بدلا من دعوات لتشكيل المزيد من الهيئات التي من شأنها تشتيت الجهد وتضييع الوقت وذر الرماد في العيون ، وإطالة عمر الانقسام .
يا عمال شعبنا الاشاوس : نجدد العهد والقسم لكم ولخريجينا أن نواصل العمل المستمر لدعم مطالبكم ومساندتكم ، وبذل كافة الجهود لبناء مؤسسات الدولة الفلسطينية ، التي تستوعب الكثير من طالبي العمل ، وتفتح ابواب الامل امام الخريجين لبدئ حياة تضمن لهم ولأبنائهم حياة كريمة .
كما نطالب بتفعيل الهيئات والمؤسسات التي صدرت بمراسيم رئاسية للتخفيف عن عمالنا الكادحين كصندوق التشغيل الفلسطيني الذي صدر بموجب مرسوم رئاسي رقم (9) لسنه 2003، وصندوق العمل ، وغيرها من الهيئات والبرامج الخاصة بالعمال ، كما نؤكد على أهمية إعادة دور ومكانة الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين على المستوى المحلي والاقليمي والدولي ، وضمان حرية العمل النقابي على أسس ديمقراطية .
وتؤكد حركة فتح أنه بتفعيل تلك الهيئات يمكننا التخفيف من معدلات البطالة التي وصلت الى نسب وحدود مرعبة .
كما ندعو أبناء شعبنا المناضل إلى تعزيز كافة أشكال التعاون والتكافل الاجتماعي والوقوف جميعاً خلف القيادة الوطنية ممثلة بالأخ الرئيس محمود عباس " أبو مازن " ومساندته ودعم خطواته السياسية والدبلوماسية ،التي بدأت تؤتي ثمارها في إفشال تمرير المؤامرات الامريكية الاسرائيلية التي تستهدف تصفية قضيتنا الوطنية وحشد كافة الإمكانات والطاقات الوطنية،عبر خطوات عملية داعمة ومؤازرة في الوطن والشتات لمواجهة التحديات الماثلة أمامنا، لإنجاز مشروعنا الوطني وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس وتحرير أسرانا البواسل من سجون الاحتلال وعودة اللاجئين" .
وختم البيان :" ونهنئ جماهير شعبنا العظيم وأمتينا العربية والاسلامية وقيادتنا الثابتة على الثوابت في يوم العمال العالمي وبمناسبة حلول شهر رمضان المبارك ، أعاده الله وقد تحققت آمال شعبنا في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف" .

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق