اغلاق

‘ندى‘ والتجمع الديمقراطي للعاملين في الأنروا يكرمان الممرضين في صيدا

بمناسبة يوم الممرض/ة والقابلة القانونية وفي أجواء احتفالية بهيجة، التقى وفد من النسائية الديمقراطية الفلسطينية - ندى- والتجمع الديمقراطي للعاملين في الأنروا،


صور وصلتنا من المنظمين

مؤخرا،  بعشرات الممرضين والممرضات والقابلات القانونيات وأعضاء الطاقم الطبي والإداري العاملين في عيادة الأنروا الكائنة في مدينة صيدا وذلك بهدف تهنئته  وتكريمهم .
وجاءنا من المنظمين :" افتتح اللقاء بكلمة للنسائية الديمقراطية الفلسطينية - ندى -  ألقتها ابتسام ابو سالم عضو قيادة "ندى" في لبنان، توجهت خلالها بالتهنئة للممرضين والممرضات والقابلات القانونيات.
 وثمنت ابو سالم دورهم في حماية  صحة اللاجئين الفلسطينين رغم  شحة الموارد ومحدودية الإمكانيات الناجمة عن التخفيضات  المتواترة  في الخدمات الصحية  والتعليمية  والاجتماعية التي تنتهجها الأنروا بذريعة العجز المالي وتشكل خطراً على أبناء الشعب الفلسطيني بكافة فئاته بما يشمل العاملات والعاملين في هذه المؤسسة الأممية.
 وركزت ابو سالم في كلمتها على دعم حقوق الموظفين والموظفات في الأنروا ووصول الموظفات الى مراكز صنع القرار في اتحاد العاملين بالأنروا.  
بدورها، أكدت منى الشيخ عضو قيادة التجمع الديمقراطي للعاملين في الأنروا، خلالها كلمتها على حرص التجمع للنضال من أجل اتحاد قوي للعاملين يواصل العمل من أجل إنصاف جميع العاملين بتطبيق مبدأ المواءمة مع الدولة اللبنانية وتأمين المزيد من الأمان الوظيفي للمعلمين والمعلمات، ورفع الظلم الذي لحق بهم.
وطالبت الشيخ  بضرورة إنصاف من تبقى من الجسم  الطبي وغيره من القطاعات المهنية  وإدراج الزيادة التي تم اقرارها مؤخراً في صلب الراتب ودفع الأنروا الى إعادة النظر في سياسة الأجر ووقف العمل بالعقود المؤقتة وفتح باب التوظيف الثابت وتحسين أداء الضمان الصحي.
وفي الختام، دعت الشيخ الحضور الى  دعم الحصول على صوت نسائي وازن ومؤثر في اتحاد  العاملين  يعكس الحجم الواسع للنساء ودورهن الفعال في مختلف القطاعات الوظيفية.
اختتم اللقاء بكلمة شكر من مدير العيادة الدكتور سمير موسى وتخلله  توزيع بطاقات معايدة  ورود  قدمها وفد "ندى" والتجمع كعربون وفاء للأيادي البيضاء التي تمسح الألم عن نفوس المرضى من أبناء شعبنا.
في سياق متصل، واصلت "ندى" جولاتها  لتهنئة الممرضات والممرضين في مراكز عملهم لليوم الثاني على التوالي فالتقت  بالممرضين والممرضات في مستشفى الهمشري وجمعية النداء الإنساني في عين الحلوة  وعيادة الأنروا في منطقة بئر حسن ومركزالإيمان الطبي في مخيم برج البراجنة".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق