اغلاق

القتيل من باقة أب لـ 4 ، قُتل امام عينيّ زوجته بعد انتهاء صلاة التراويح - اليوم : اضراب في باقة

علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، بأن شابا يبلغ من العمر 35 عاماً، اصيب بجروح حرجة في باقة الغربية بالجزء العلوي من جسده اثر تعرضه لإطلاق نار .الطواقم الطبية
Loading the player...

التي وصلت الى المكان نقلت المصاب الى مستشفى "هيلل يافيه" لتلقي العلاج .
كما وحضرت الى المكان طواقم الشرطة التي تحقق بملابسات الحادثة .
من جانبها، عممت الشرطة بيانا، قالت فيه انها" تحقق بعملية اطلاق نار في باقة الغريبة، والتي أدت الى إصابة شاب (35 عاما) من المدينة بجراح حرجة الليلة. وتم نقله الى مستشفى ‘هيلل يافه‘ وسط عمليات انعاش".
كما ذكرت الشرطة انها نصبت حواجز في المنطقة وتبحث عن مطلق النار، كما تقوم بجمع الأدلة وتفحص خلفية الحادثة.  

الإعلان عن وفاة المصاب متأثرا بجراحه
لاحقا، عممت الشرطة بيانا، قالت فيه ان "المستشفى اعلن بشكل رسمي وفاة المصاب من باقة الغربية". 

العنف يكدّر صفو الشهر الفضيل في شتى البلدات العربية
يشار الى انه خلال وصول نبأ مقتل الشاب في باقة الغربية ، كان يجري تشييع جثمان الشاب الطمراوي وسام ياسين ، الذي قتل هو الآخر رميا بالنار في غضون اقل من يوم عن وقوع جريمة القتل الثانية في باقة الغربية، وتحديدا السبت ليلا.
الى ذلك ، فقد وقعت منذ بدء الشهر الفضيل عدة حوادث إطلاق نار ، في شتى القرى والمدن العربية ، ما اسفر عن مقتل المواطن توفيق زهر من الناصرة ، بالإضافة الى إصابة مواطنين بجراح متفاوتة . وأعرب مواطنون عن استيائهم واستنكارهم لهذه الأعمال العنيفة التي تتواصل في شهر رمضان الفضيل ، شهر الاخلاق العالية وشهر الرحمة والغفران ، في وقت لم تشفع حرمة الشهر الفضيل من وقف العنف المستفحل في المجتمع العربي.

ضحية الجريمة هو الشاب احمد ضراغمة
افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، ان ضحية اطلاق النار في باقة الغربية هو الشاب احمد مازن ضراغمة. 

المرحوم احمد ضراغمة قُتل امام عينيّ زوجته بعد اداء صلاة التراويح
هذا وعلم  مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، من أهال وشهود في مكان وقوع الجريمة " بان المرحوم احمد ضراغمه هو متزوج وأب لأربعة اولاد ، وانه لقي مصرعه باطلاق نار بعد وقت قصير من انتهاء صلاة التراويح ، بينما كان عائدا منها . وقد تم اطلاق النار عليه امام عينيّ زوجته ". حسبما افاد أهال من باقة الغربية .

اليوم : إضراب في المرافق العامة في باقة احتجاجا على قتل ضراغمة 
 عُقد في ساعة متأخرة من الليلة الماضية ، اجتماع طارئ في بلدية باقة الغربية ، في أعقاب مقتل الشاب احمد مازن ضراغمة ، رميا بالنار . وأفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، بان الاجتماع تمخض عن سلسلة من القرارات والخطوات الاحتجاجية .
وجاء في بيان عممته بلدية باقة الغربية انه "   في أعقاب مقتل المغدور الشّابّ أحمد مازن ضراغمة، تغمّده اللهُ بواسع رحمته، انعَقَدَ اجتماعٍ طارئ، في ساعة متأخّرةٍ من ليلة الأحد، دعت إليه دارُ البلديّة في مدينة باقة الغربيّة والأطر الشّعبيّة الاجتماعيّة الفاعلة على السّاحة المحليّة (اللجنة الشّعبيّة، لجنة الصّلح، لجان الآباء وشخصيّات جماهيريّة)، تمخّضت عنها القرارات التّالية:
- ستكونُ المرافق العامّة في مدينة باقة الغربيّة، اليوم الإثنين، مغلقَةً، إضرابًا وحدادًا وتضامنًا مَعَ عائلة المغدور.
- المحالّ التّجاريّة ستكونُ مغلقَةً، إضرابًا وحدادًا، حتّى السّاعة الثّانية ظهرًا.
- التّعليمُ في مدارس باقة الغربيّة، سيسري كالمعتادِ، بينما سيكونُ مُخَصَّصًا لنشاطات توعويّة تربويّة مناهضة للعنف ولإسقاطاته المدوّية.
- كافّة المؤسّسات الرّسميّة، بما فيها البنوك والبريد، ستكونُ مغلقَةً إضرابًا وحدادًا.
ويشارُ إلى أنّ المشاركين في الجلسة الطّارئة، أقرّوا عقدَ اجتماعٍ آخرَ، سيكونُ بعدَ إتمام مراسيم دفن الشّابّ المغدور، وذلك من أجل مواصلة واستيفاء اتّخاذ القرارات في هذا السّياق الأليم؛ إذ سيتمّ تباحث اقتراحات وخطوات فعليّة من أجل مناهضة العنف المستشري في مجتمعنا . رحم الله فقيدنا وأدخله فسيحَ جنّاته ".
وجاء البيان موقعا باسم  " بلدية باقة الغربيّة / اللجنة الشّعبيّة / لجنة الصّلح والإصلاح / لجنة الآباء المحليّة ".


المرحوم احمد مازن ضراغمة - صورة من العائلة


تصوير الشرطة


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق