اغلاق

الشيخ طريف: طعنات السكين التي قتلت دانيال حلبي طعنت أبناء الطائفة في الصميم

أعرب الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية عن ألمه الشديد وشجبه واستنكاره لقتل الشاب دانيال سامي حلبي في دالية الكرمل، قائلا إن


الشيخ موفق طريف- صورة وصلتنا من المجلس الديني الاعلى للطائفة الدرزية

"الطائفة بأكملها تتألم لحادثة القتل البشعة لشاب في مقتبل العمر، في وضح النهار، في بلده وبين أترابه، دون ذنب اقترفه". بحسب ما جاء في بيان وصلنا من  المجلس الديني الأعلى للطائفة الدرزية.
وقال الشيخ طريف إنه "للأسف الشديد أصبح العنف على اختلاف أشكاله أداة ووسيلة، دون رادع أو رقيب، فهناك فوضى وانفلات وتفشّ للعنف في شوارع وأزقة قرانا، والتي أضحت غير آمنة".
وأضاف قائلا انه "علينا جميعا أخذ زمام الامور، كلّ من موقعه ومنصبه، لوضع حد لسرطان العنف الذي يهدد جميع قرانا بأسرها"، مضيفا أنه "يجب العمل المشترك والرادع بين كافة الأطر الرسمية والتربوية والشعبية والدينية والعودة إلى الأصول التوحيدية لردء هذا الداء عن مجتمعنا قبل الانزلاق إلى حيث لا عودة، ولهذا سنطرح برنامج عمل فوري على مستوى الطائفة بالتعاون مع السلطات المحلية والمدارس والمؤسسات العاملة في هذا المجال لكبح وكبت كافة ظواهر العنف".
هذا ووجه الشيخ طريف تعازيه الحارة الى "عائلة الشاب الفقيد والى أهالي دالية الكرمل،  باسمه وباسم أبناء الطائفة جميعا، في هذا المصاب الأليم"، ودعا الى "التعامل بعقلانية مع الامور رغم هول المصيبة مستعينين بالله عز وجل وهدايته". 
إلى ذلك طالب فضيلته "بالتعامل مع مروجي العنف بقبضة من حديد وقطع عليهم الدرب بكافة الوسائل القانونية والشرعية والطائفية".


 الشاب القتيل دانيال حلبي - صورة من العائلة 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق