اغلاق

اللاعب عبيدة خطاب يوجه رسالة للاصدقاء قبل تنفيذ الحكم بسجنه

اصدر اللاعب عبيدة خطاب ابن مدينة الناصرة ولاعب فريق الدرجة العليا نادي اشدود وقبل ذلك في اتحاد ابناء سخنين بيانا تفصيليا قبل وصوله المنتظر للسجن ،


اللاعب عبيدة خطيب - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


يصف فيها ملابسات حادث السير الذي تسبب حسب ما ورد في لائحة الاتهام بحادث طرق قبل خمس سنوات، والذين ادين وقتئذ بالحادث وتم الحكم عليه بخدمة الجمهور ، ولكن في الاستئناف للمحكمة العليا تم الحكم عليه بالسجن الفعلي لمدة 15 شهرا ، حيث سيبدأ تنفيذ الحكم في العاشر من الشهر القادم.
وجاء في البيان الذي وصل موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة منه :" اصدقائي الاعزاء حان الموعد لأسرد لكم كل المراحل التي مررت بها بعد الحادث الذي حصل معي منذ خمس سنوات. وانا شخصيا سأسرد وبدقة كل التغيرات التي حدثت معي والتي كانت ايجابية في حياتي الشخصية خلال هذه الفترة. حيث بعد قرار المحكمة المركزية قبل سنتين ونصف، وبعد جهد واصرار يومي وبعد ان منحتني المحكمة الفرصة لأكمل مسيرتي حيث حكمت علي خدمه الجمهور.
والحكم الذي جاء بعد التأكد بأن: "الحادث لا يستطيع احد منعه، لأنه حدث في شارع سريع ممنوع اجتياز المارة فيه ومظلم وممكن ان يحدث مع كل شخص. وانا لم اترك المكان الا حتى تأكدت مئة بالمئة ان هناك اشخاص يقدمون المساعدة للمصاب وبعد ذلك ذهبت بنفسي الى الشرطة وسردت لهم كل ما حدث معي بالتفصيل واخذت على كاهلي كل المسؤولية.
المحكمة لم تقم بإعطاء قرار ان أقوم بعمل خدمة الجمهور هكذا وإنما أعطت هذا القرار بعد ان اطلعت على كل التفاصيل وكل ما حدث في هذه الفترة:
 كنت خلال كل هذه الفترة على متابعه مع ضابط سلوك وبعد ان انتهت الفترة قدم عني سيرة ذاتية ايجابية جدا. 
وكنت ايضا في علاج مع مجموعه للمتضررين نفسيا من الحوادث لمده ثمانية عشر شهر وكنت متواجد في جميع الجلسات وايضا قدمت عني سيره ذاتية ايجابية جدا.
وايضا ذهبت إلى مسار التعليم وقمت بالحصول على شهاده مرشد.
وبعد ذلك اكملت وحصلت على شهاده مدرب.
لا اتمنى ذلك لعدو او لصديق واؤمن بالقضاء والقدر
وتابعت مسيرتي وذهبت الى مدرب ذهني بشكل متواصل مرتين في الاسبوع وبدون كلل او ملل لكي يساعدني في اجتياز هذه المرحلة الصعبة التي لا اتمناها لا لعدو ولا لصديق وساعدني في اجتياز هذه المرحلة.
انني آمنت في نفسي انني سوف اجتاز هذه المرحلة لأنني مؤمن بالله وبالقضاء والقدر.
وصلت لأول ظهور لي في فريق كتمون القدس وانهيت الموسم معه بنجاح. ورغم الصعوبات التي واجهتها حيث كان مكان السكن في القدس وبعيد عن عائلتي لكن البديل عن ذلك كان ما قدمته من فعاليات اجتماعية تفيد الوسطين العربي واليهودي حيث قمت بتدريب تلاميذ مدرسه النادي برغبة كاملة لأني استمتع وأحب هذا العمل.
وبعد خمس سنوات بتوفيق من الله عز وجل وجهد وعزيمه واصرار وصلت الى هذا النجاح ، انا الان لاعب في الدرجة العليا وطالب في الكلية الأكاديمية  (اونو) حيث انهيت سنه اولى بامتياز  في موضوع التربية الاجتماعية والرياضية.
وأيضا أنا اتابع عشرات الأولاد والأشبال في مدينتي وضواحيها من اجل ان اقدم لهم المساعدة والارشاد الى الطريق الصحيح من اجل تحقيق احلامهم من دافع خبرتي المتواضعة التي اكتسبتها في مسيرتي الرياضية والحياه الشخصية .ومت زلت باستمرار على تقديم الاهداف الصحيحة بإصرار وعزيمه كانسان  ايجابي ، صاحب اهداف سامية ، مليئة بالتفاؤل والنجاح.
بالإصرار والعزيمة والإرادة القوية تستطيع تحقيق المستحيل ولدي الكثير ما اقدمه للمجتمع في جميع المجالات بعد كل مما مررت به وتعلمته من الحياه.
سأواصل الوقوف في المهمات الصعبة بتفان واخلاص
 دائما كنت وسأبقى هذا الانسان الذي يقف في المهمات الصعبة بتفان واتقان، والدليل على ذلك الموسم الذي قدمته في الموسم الاخير في النادي الرياضي اشدود.
انا عبيده خطاب ، مؤمن بان مكاني هو في ملاعب كره القدم، ووسط جميع طلاب المدارس في الوسط العربي واليهودي معا من اجل تطوير ومساعدة الجيل الصاعد. وايضا لاعب فعال في ملاعب كره القدم في الدرجة العليا واكثر ان شاء الله". الى هنا البيان الذي اصدره اللاعب عبيدة خطاب.

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق