اغلاق

‘علميّا العيد اليوم وشرعا غدا‘ - د. خطبا يشرح عن ‘بلبلة العيد‘

أصدر الدكتور عبد الله خطبا ، رئيس مؤسسة سما للعلوم وتكنولوجيا الفضاء ، بيانا حول الخلاف الذي شهده الناس ، الليلة الماضية ، بشأن اعلان يوم عيد الفطر المبارك .

 
صور بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما


وقال د. خطبا ، الذي راقب هلال شهر شوال ، أمس الأثنين، بواسطة منظار كبير في مدينة عرابة، بحضور الشيخ الدكتور مشهور فواز ، رئيس مجلس الافتاء في الداخل الفلسطيني ، قال في بيانه : " لطالما وضحنا بكل الطرق ان مسألة بدايات الاشهر القمرية اصبحت مسألة محسومة حسابيا ولم يعد هنالك اي داع لأي عملية رصد باي شكل لمعرفة بداية او نهاية اي شهر قمري ، بل اننا قادرون وبدقة تامة حساب كل المواعيد الدينية التي تعتمد على ولادة القمر لالاف السنين " .
وأضاف د. خطبا : " نخوض نقاش طويل منذ سنوات نحن والكثير من الهيئات العلمية العالمية مع الهيئات الدينية حول شرعية اعتماد الحسابات الفلكية وهل هي كافية لتحديد المواقيت ام لا. لكنه امر لم يتم البت به في الدول الاسلامية ابدا ما عدا تركيا ، فالجهة الشرعية تتطلب رؤية الهلال ، ومنها من يصمم على رؤيته بالعين المجردة ، ومنها من سمح لبعض الاجهزة الفلكية بالمساهمة. وهذا نقاش ديني لن نخوض به فلسنا مؤهلين او مختصين بتاتا ".

" من اقسم برؤية الهلال فهو كاذب"
واستطرد د. خطبا : " اما عن ما يحدث اليوم ، اعلنت السعودية ان اليوم هو اول ايام عيد الفطر برؤية الهلال في المملكة !. حسنا .... اجزم بالقطع من الناحية العلمية انه لم ير اي شخص في أية دولة مسلمة وليس فقط في السعودية هلال الامس. فهذا مستحيل علميا. اذن ..... ماذا تريد السعودية!! علميا .... اليوم هو بداية الشهر القمري. اذن هو عيد الفطر. لكن اذا كنتم تتبعون الشرع فان الشرع سيجزم بان العيد غدا وليس اليوم لأن رؤية الهلال كانت مستحيلة.
هل تتعمد السعودية هذه البلبلة !. نقول لكم فلكيا من اقسم برؤية الهلال فهو كاذب. لم يكن بالامكان رؤيته. اما لو قررتم اتباع حساباتنا فستكون خطوة مباركة وجريئة جدا ولكن تفضلوا واعلموا العالم انكم اخيرا تعتمدون الحسابات!.
ملخص الحديث ، علميا نعم اليوم هو اول ايام عيد الفطر وهذا ما شرحناه طوال الايام السابقة. شرعا غدا هو اول ايام العيد لمن لا يتبع الحسابات فقط. اخيرا أقول : الم يحن الوقت حقا لوضع حد لهذه المهزلة!. نحن في عصر التجهيز لرحلة المريخ. ولا زلنا نقبع في هذه الدوائر التي تهلك العقول! . كل عام والجميع بالف خير ".

 
تصوير : مركز محمود درويش الثقافي

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق