اغلاق

قائمة لهدف سام لنقابة المحامين : ‘ وضعنا نصب أعيننا التصدي لقانون القوميّة‘

وصل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من قائمة " لهدف سامي " التي تتنافس في انتخابات نقابة المحامين والتي سوف تقام يوم 18.06 ، جاء فيه : " بالرغم من ان موضوع ،


 المحامية آيه دبور حرب - صور وصلتنا منها

قانون القومية لن يطرح على طاولة المفاوضات بالكنيست قبل الانتخابات ، الا ان قائمة لهدف سامي التي ستخوض انتخابات نقابة المحامين في الثامن عشر من الشهر الحالي في المجلس القطري والوية تل ابيب، المركز وحيفا ، رأت من الواجب التطرق لهذا القانون وبالاخص ان مرشحيها ينتمون لمختلف الطوائف والتي يمسها هذا القانون " . 
وأضاف البيان : "  ان القائمه بمرشحيها لن ترضى بأن تستمر نقابة المحامين بالدوله بالتزام الصمت بما يتعلق بقوانين مجحفه بحق الأقليات وغير ديمقراطيه وذلك لأهدف وغايات ولمصالح شخصيه ، قائمة لهدف سامي بلواء حيفا وعلى رأسها المحاميه آيه دبور حرب من قرية بيت جن الجليليه والمحاميه ماري خوري حنا من قرية الرامه وضعت نصب عينيها وضمن اولوياتها التصدي لقانون القوميه ".
اوتابع البيان : " لمحاميات دبور وحنا ستقفن على رأس الطاقم الذي سيسعى لتقديم التعديالت اللازمه للقانون من قبل نقابة المحامين وذلك بدعم تام وبالاشتراك مع المحامية القديره تامي اولمان والتي تترأس لواء حيفا في نقابة المحامين وتخوض الانتخابات لرئاسة اللواء للمره الثانيه ضمن قائمة "تنوفا".

اولمان : " قانون القومية يتعارض مع القيم الأساسية للمساواة "
المحاميه اولمان تطرقت بهذا الصدد قائله: " انا ارى اهميه كبيره لوضع ايدينا ببعضها البعض والتصدي سويا لقانون
القوميه والذي يتعارض مع القيم الاساسية للمساواة".

المحامية آيه دبور حرب : " يجب قول الحق والتصدّي للقوانين غير القانونيّة " 
 وتطرقت المحاميه دبور للأمر قائله: " من قام بعرقلة تدخل نقابة المحامين للتأثير على نص قانون القوميه هم المنتفعين
من النقابه والذين لديهم مصالح شخصيه من السياسيين الداعمين للقانون وبهذا قاموا بالمس بالمحامين الذين قاموا بدعمهم من الأقليات وذلك يتعارض مع أسس لاداره السليمه والتي ترتكز على قول الحق والتصدي لقوانين غير قانونيه".

المحامية ماري خوري حنا : " قانون القومية هو من حثني على خوض الانتخابات "
بدورها قالت المحاميه حنا: " قانون القوميه هو من حثني على ترشيح نفسي وخوضي هذه الانتخابات من اجل التصدي
لهذا القانون والسعي الى مجتمع ودوله اكثر عدلا وليست لدي اي نيه بالتراجع".

تعاون مشترك لمقاومة قانون القوميّة
المحاميات دبور وحنا سيعملن سويا بدعم منع العميد سابقا امل اسعد من قادة المظاهره ضد قانون القوميه والذي قام بالفتره الأخيره بتقديم تعديلات للقانون للجان الكنيست وذلك بالاشتراك مع نخبه من كبار المحامين بالدوله ومن ضمنهم الياكيم روبينشتين، بروفيسور شاحر ليفشيتس، بروفيسور سوزي نفوت، بروفيسور آسا آشر، بروفيسور عميحاي كوهين وآخرين.
كما وتطرق اسعد للموضوع قائلا : " واخيرا سيكون بنقابة المحامين ومن ضمن اعضاء لواء حيفا وبصورة رسمية محاميات ومحامون ذوي قدرة وخبرة حيث بقدرتهم التأثير واحداث التغيير المنشود على قانون القوميه المجحف بصيغته الحالية ".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق