اغلاق

حمامة جربان من جسر الزرقاء تنقذ رجلا وابنيْه من الغرق- صور

أنقذت حمامة جربان، ابنة جسر الزرقاء البالغة من العمر 40 عاماً، يوم أمس، أبا فحماويا وأولاده الاثنين من الغرق. ووقعت حادثة الغرق، في شاطئ جسر الزرقاء


صور من المنقذة حمامة جربان

المجاور للميناء.
وقالت المنقذة حمامة جربان في حديثها :" هذه ليست المرّة الأولى التي أنقذ فيها أشخاصاً من الغرق وانسانيّتي هي التي دفعتني لتخليص الفحماويّين اليوم وتدفعني دائما للقيام بذلك" .
وتابعت: "أحبّ القيام بالأعمال الانسانيّة دون تردّ أو خوف حتّى أنني لا أعرف كيف وصلت المياه اليوم" .
وأضافت: "على المنقذ أن تتوفر بحوزته مستلزمات الإنقاذ وفي حال عدم توفّرها عليه عدم المخاطرة والدخول للمياه، لكن أنا أعمل ما بوسعي لإنقاذ الغرقى رغم عدم توفّر المعدّات" .

" الأب واولاده غرقوا لأنهم كانوا يسبحون ضدّ التيّار وعكسه "
وفي ردّها على سؤال بخصوص عمليّة الغرق، أجابت: "الأب واولاده غرقوا لأنهم كانوا يسبحون ضدّ التيّار وعكسه، اذ انني شعرت من البداية بأنهم سيغرقون بسبب نشاطهم الذي لاحظه الجميع" .
وأردفت: "عندما شعرت أنّ هناك شيئا مريبا، هرعت الى المياه مباشرة الى جانب صراخي لاستدعاء أبناء أعمامي وشقيقي الذين تواجدوا بالصدفة على مقربة من المكان" .
واختتمت حديثها: أناشد الأهالي بعدم الدخول للمياه لوحدهم بل برفقة جماعات وذلك للاحتياط اذ يجب السباحة في مناطق آمنة وهادئة وانا سعيدة جدّاً لما حصل اليوم" .




لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق