اغلاق

مشجعون لبيتار القدس يطلبون تغيير اسم اللاعب علي محمد!

يبدو أن انضمام لاعب مكابي نتانيا الاجنبي علي محمد لفريق الدرجة العليا بيتار القدس ، اثار حفيظة مجموعة من جمهور مشجعي الفريق ، والذين يُطلق عليهم ،

  
 اللاعب علي محمد مع الكرة-تصوير موقع بانيت 

اسم " لا فاميليا " ، الذين نشروا على صفحة التواصل الاجتماعي الخاصة بهم توضيحا اشاروا فيه الى رغبتهم في تغيير اسم اللاعب لكي لا يُسمع اسم " محمد" في ستاد تيدي في القدس.
وجاء في منشور منظمة " لا فاميليا" ما يلي: " بعد الاستفسار والفحص حول هوية اللاعب علي محمد ، نعلن بهذا انه لا مانع من ضم هذا اللاعب لكونه نصرانيا ملتزما ، ولكن المشكلة تكمن في اسمه فقط، وليس مع اللاعب نفسه. لذلك سنهتم بتغيير اسمه في المدرجات لكي لا يسمع الاسم" محمد" في ستاد تيدي".
جدير بالذكر أن مطالبة " لا فاميليا " هذه بتغيير اسم اللاعب أثارت موجة من الاستنكار الشديد.

" تصريحات عنصرية "
من جانبه، أبرق عضو الكنيست أيمن عودة ، صبيحة اليوم الثلاثاء ، رسالة مستعجلة لوزيرة الثقافة والرياضة ميري ريغف ، ووزير القضاء أمير أوحانا، والمستشارالقضائي واتحاد كرة القدم الإسرائيلي يندّد بها بـ " تصريحات نادي مشجعي بيتار القدس "لا فاميليا" الذي نشر مساء الأمس منشورًا في الفيسبوك ينادي به الفريق من العدول عن ضم اللاعب النيجيري محمد علي بسبب اسمه وعلى خلفيّة الشك بكونه لاعبًا مسلمًا ".
وفي رسالته ندّد عودة بمنشور النادي قائلًا أنّ " مكان هذه التصريحات العنصريّة هو في دول وفترات مظلمة ويجب نبذها وإنزال العقوبة بالفريق ونادي مشجّعيه الذين يمسّون بشكل عنصري سافر  في مجموعات واسعة، بل ومن شأنها التحريض على العنف ضد هذه المجموعات ".
وفي تعقيبه قال عودة: " نحن لا نخشى على أسم محمد، فهو كان قبل بيتاروسيبقى بعدها، وبعد بعدها...  نحن نعلم جيّدًا أن فريق بيتار القدس ونادي مشجّعيه 'لا فاميليا' هم أشبه بعصابة تقوم بالتفرقة والتحريض على أساس عنصري، يغذيه ويدعمه وزراء عنصريّون وأوساط يمينيّة متطرّفة.  ردنا على الفريق ونادي مشجّعيه سيكون في فرض أنفسنا، بأسمائنا وبثقافتنا وتاريخنا في الملاعب والساحات وجميع الميادين. ".
واختتم عودة: " من يرغب أن يخرجنا خارج الشرعيّة في الحيّز العام على أساس عنصري، سنعمل على إخراجه خارج القانون".

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق