اغلاق

تعرفي على ‘اتيكيت‘ اماكن العمل

تقضي قواعد الـ"اتيكيت" المُتَّبعة في أماكن العمل التقيُّد بالتعليمات الصادرة عن إدارة المؤسسات، التعليمات التي غالبًا ما تكون ملصقة في أماكن بارزة


الصورة للتوضيح فقط ، iStock-nd3000

كي يقرأها الموظفون والزائرون. وفي هذا الإطار، تُسلِّط خبيرة الـ"اتيكيت" السيِّدة نادين ضاهر الضوء على قواعد اتيكيت التواصل في اماكن العمل:

يترتَّب على الموظف:
• التذكُّر دومًا أن النجاح في العمل لا يتوقّف على إنجاز ما يطلب منه فحسب، بل أيضًا على نوع السلوك الذي يبديه في تعاطيه مع الآخرين، سواء داخل الشركة أو خارجها.
• المعرفة الكافية بمبادئ الـ"اتيكيت"، كالكلام المهذَّب والنهوض لاستقبال الزائر والنظر إلى الآخر عند تحيَّته وتجنُّب مضغ اللبان أو الطعام عند مقابلة الزائر.
• عدم توقُّع كلمات الشكر والثناء عند إنجاز العمل على أكمل وجه. وبالمُقابل، في حال التقصير في العمل ولو مرَّة، من الممكن توجيه العديد من ملاحظات التنبيه والتأنيب إليه.
• التخلُّص من المشكلات الشخصيَّة قبل المجيء إلى مكان العمل.
• الحفاظ على المظهر الخارجي أنيقًا ونظيفًا ولائقًا بطبيعة العمل.
• تجنُّب المزاح المبتذل في العمل لأنَّه يفقد بذا احترام الزملاء والزبائن له.
• تفادي إضاعة وقت العمل في التحدُّث عبر الهاتف، أو شرب القهوة، أو الدردشة على الانترنت مع الأصدقاء، أو استضافة زائرين لا علاقة لهم بالعمل.

بالمقابل، يجب على المراجعين:
• التوجُّه مباشرةً إلى قسم الاستعلامات عند الدخول إلى المؤسسة، للتعرُّف إلى الجهة الصالحة التي يجب مراجعتها.
• اختصار الأسئلة بسبب كثرة المراجعين في المؤسَّسة، وضغط الشغل الملقى على عاتق الموظَّفين.
• احترام الدور وتجنُّب اجتيازه، ويُستحسن التنازل عن الدور للمسن والمعوّق.


لمزيد من حياة الصبايا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق