اغلاق

العريس النصراوي لاعب الكرة العالمي مؤنس دبور ‘طيران من الفرح‘ في سهرته !

احتفل الليلة الماضية، النجم النصراوي، لاعب منتخب إسرائيل وفريق أشبيلية الإسباني، مؤنس دبور ، بسهرة الحناء ، على أنغام الأغاني العربية والتراثية الشعبية ، في قاعة قانا
Loading the player...

الجليل في كفر كنا .
وقد نقل موقع بانيت بالتعاون مع تلفزيون هلا، هذا الحدث الاحتفالي في بث حي ومباشر .

نجوم الكرة العرب يشاركون زميلهم فرحته
وشارك دبور لحظات سعادته في السهرة الجميلة، الأهل والأقرباء والأصدقاء والأحباب، الى جانب نجوم كرم القدم العرب، ومن بينهم لاعبو المنتخب الإسرائيلي، زملاء دبور الذين اعربوا في حديثهم لقناة هلا وموقع بانيت عن سعادة لا توصف بزفاف زميلهم ، وتمنوا له عشّا زوجيا سعيدا ودافئا.
ويجري اليوم مساء حفل زفاف النجم دبور من عروسه الطبيبة فاتن أبو عياش. 
وسيحيي الحفل في قاعة الرينسانس في الناصرة ، المطرب المعروف زهير فرنسيس وفرقته الموسيقية.

مؤنس دبور قصة نجاح تثير مشاعر الفخر والاعتزاز
نشأ مؤنس دبور في قسم الشبيبة في مكابي أخاء الناصرة، أحد أبرز الأندية العربية في الوسط العربي في إسرائيل. في موسمه الأول في الدرجة العليا، موسم 2009–2010 ، شارك في خمس مباريات فقط، ولم يجِد طريقه إلى الشِّباك.
قرر أنّ عليه إيجاد أسس أخرى للعب، وانتقل إلى قسم الشباب في مكابي تل أبيب. في نهاية موسم جيد، رُقّي إلى فريق الكبار التابع للنادي، ليبدأ بإظهار قدراته.
في الموسم الأول، سجل ثمانية أهداف، وساهم في 3 أخرى. في الموسم الثاني، طوّر مهاراته ليسجل 10 أهداف و5 تمريرات حاسمة في الدوري، وأحرز اللقب عقب أدائه المتميز في الدوري، استدعاه غاي لوزون، مدرّب منتخَب الشباب الإسرائيلي، إلى المنتخَب قُبيل بطولة أوروبا. لعب أساسيًّا في مباراتَين، في الخسارة أمام إيطاليا والفوز على إنجلترا، لكنه لم يبرز كما في النادي.
لا يخفي على أحد بأن النجم العالمي النصراوي مؤنس دبور قد حقق إنجازًا كبيرًا في عالم كرة القدم بعد أن شق طريقه بنجاح " خطوة الالف ميل " الخطوة تلو الأخرى من محطة الى أخرى تاركًا بصماته محفورة في كل زمان ومكان .
الدبور قصة نجاح مثيرة لمشاعر الفخر والاعتزاز انطلقت مسيرته الكروية بثبات منذ نعومة أظافره بدعم والتفاف ودفء من قبل عائلته وبالتحديد والده المرحوم إداري فريق مكابي الاخاء الناصرة سابقًا طيب الذكر قاسم دبور .
لولا هذا الدعم والمساندة التي طالت حدودها السماء لما وصل دبور الى ما وصل إليه اليوم ،  هذا الى جانب جده محمد عبد القادر مالك فريق مكابي الاخاء الناصرة سابقًا.
انطلاقة " الدبور " بلسعاته المدوية جاءت من النادي الرياضي مكابي الاخاء الناصرة في قسم الشبيبة، ثم انضم للنادي الرياضي العريق مكابي تل أبيب ، وهي قصة نجاح تثير مشاعر الفخر والاعتزاز ومنها انطلق الى عالم النجومية بخطى ثابتة وبرأس مرفوع متوجا ذلك بتوقيعه على عقد انضم فيه الى فريق إشبيلية الاسباني . وقد لعب امام نجوم عالميين بارزين أمثال ليونيل ميسي كابتن النادي الرياضي العريق برشلونة .

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق