اغلاق

أهال من طمرة يطالبون بفتح فرع ثان للبريد في مدينتهم

نظرًا للحاجة الملحّة في زيادة عدد موظّفي البريد وافتتاح فرع آخر إضافيّ في مدينة طمرة، بادرت مجموعة شبابيّة لتجهيز عريضة توضّح حاجة مواطني،


صورة خاصة لموقع بانيت

 المدينة وموجّهة لسلطة البريد للمطالبة بحقّ المواطنين الّذين يضطرّون لقضاء ساعات طويلة بانتظار حصولهم على خدمة بريديّة ولو كانت بسيطة.
تجاوب المواطنون ووقّع خلال أيام ما يزيد عن ألفي شخص على العريضة لرفع قوّة تأثيرها وتبيان مدى تلهّف النّاس لحلّ هذه الإشكاليّة الّتي تعاني منها المدينة على مدار سنين طوال، وبالتّعاون مع مؤسّسة صمود للأرض والمسكن وحقوق الإنسان ضُمّت العريضة إلى مكاتبة رسميّة موجّهة لسلطة البريد مطالبين تجاوبهم السّريع وقبول الطلب بشكل فوريّ.
وقال القائمون على العريضة : " بعد استلام ردّ سلطة البريد، وفي حال المماطلة في تأدية حقّ المواطنين، ستكون خطوات تصعيديّة واحتجاجيّة ومتابعة مؤسّساتيّة كاملة وشاملة للموضوع على يد مؤسّسة صمود ومتابعة قضائيّة إن دعت الحاجة لذلك، إضافة للتّوجّه للنّوّاب العرب للضغط من جهتهم وبمعرفتهم كي تكون في نهاية المطاف استجابة لمطالب أهالي طمرة ".

فيما يلي نص الوثيقة التي وقعها آلاف الطمراويين:
من أجل فرع بريد آخر في طمرة
* يرجى تعبئة الاسم الثلاثي الكامل عند التوقيع على الوثيقة أدناه:
نحن الموقعون أدناه، مواطنو مدينة طمرة، نعاني من اكتظاظ شديد في فرع البريد بمدينتنا. مئات المراجعين يضطّرون للانتظار ساعات طوال من أجل إنهاء مهامهم في البريد، منهم الكبار بالسّنّ والحوامل والأمّهات برفقة أطفالهم الرّضّع.
نطالب سلطة البريد بشكل فوريّ بتوظيف عدد موظّفين إضافيّين بما يتناسب مع احتياجات طمرة، وكذلك فتح فرع بريد إضافيّ.
 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق