اغلاق

الرئيس التنفيذي لشركة آبل يقصف الشركات التقنية الأخرى بسبب الخصوصية

حذر الرئيس التنفيذي لشركة آبل، السيد Tim Cook من أن شركات وادي السيليكون بحاجة إلى تحمل المسؤولية عن ” الفوضى ” التي أحدثوها في خطاب ألقاه


الصورة للتوضيح فقط iStock-Nikada

يوم الأحد في جامعة ستانفورد.
على الرغم من أن السيد Tim Cook لم يشر إلى الشركات بالإسم، فقد أشار خطابه في البداية إلى إختراق بيانات المستخدمين، وإنتهاكات الخصوصية في الفناء الخلفي لوادي السيليكون، وحتى أنه أشار إلى Theranos، وهي شركة ناشئة مشينة متهمة بإنتهاك بيانات وخصوصية المستخدمين.
وبخصوص هذا الموضوع، صرح السيد Tim Cook بالقول : ” في الأونة الأخيرة، يبدو أن هذه الصناعة أصبحت أكثر شهرة بالإبتكار الأقل نبلاً من خلال الإعتقاد بأنه يمكنك المطالبة بالضمانة دون قبول المسؤولية “، وأضاف : ” نحن نرى ذلك كل يوم الآن مع كل خرق للبيانات، وكل خرق للخصوصية، كل عين عمياء تلجأ إلى خطاب الكراهية، والأخبار المزيفة تسمم المحادثات الوطنية، والمعجزات الخاطئة في مقابل قطرة واحدة من دمك “. وتابع : ” من الجنون بعض الشيء أنه يجب على أي شخص أن يقول هذا، ولكن إذا قمت ببناء مصنع للفوضى، فلن تتمكن من تفادي المسؤولية عن الفوضى “.
هذا هو الخطاب الأحدث من السيد Tim Cook الذي يناقش فيه أرائه حول أمن البيانات في حين إنتقد جوجل والفيسبوك والشركات التقنية الأخرى بسبب طريقة تعاملها مع بيانات المستخدمين وخصوصيتهم. وتستغل شركة آبل أمن البيانات والخصوصية كميزات أساسية من أجل الترويج لمنتجاتها وخدماتها، بما في ذلك iPhone. وعلاوة على ذلك، فقد قامت الشركة في الأونة الأخيرة كذلك بالكشف عن ميزة ” تسجيل الدخول بإستخدام حساب آبل ” والتي تركز على الخصوصية، وهي الميزة التي تأمل من خلالها في منافسة الميزات المماثلة من أمثال جوجل والفيسبوك.
أخبر السيد Tim Cook خريجي جامعة ستانفورد أن المراقبة الرقمية هددت الإبتكار وأنها ” ستوقف وادي السيليكون قبل أن يبدأ “، وأضاف : ” إذا قبلنا بشكل طبيعي أنه يمكن تجميع كل شيء في حياتنا وبيعه وحتى تسريبه في حالة حدوث إختراق، فإننا نفقد أكثر من البيانات. نحن نفقد الحرية في أن نكون إنسانيين “.
تطرق ما تبقى من الخطاب لمواضيع أخرى، بما في ذلك كيفية ترك إرثك وتقديم المشورة للطلاب حول كيفية إتباع مساراتهم الخاصة.

 

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق