اغلاق

أعدادية ابن سينا تكرم فارس العلم المربي علي عثامنة بعد خروجه للتقاعد

نظمت ادارة المدرسة الاعدادية ابن سينا ، في كفر قرع ، احتفالا مميزا تكريما للمربي الفاضل الاستاذ علي عثامنة وذلك بمناسبة خروجه للتقاعد بعد عمله في جهاز التربية والتعليم ،


تصوير المدرسة

لمدة 46 عاما ملؤها العطاء والتميز والانجازات المتتالية والتي حققها طيلة مسيرته التعليمية والارشادية محليا ولوائيا وقطريا في موضوع العلوم .
وقد شارك في احتفال التكريم الذي اقيم مؤخرا في المدرسة الاعدادية ابن سينا كل من الهيئة التدريسية ادارة وطاقما بالإضافة الى حضور افراد عائلته واصدقاء في سلك التربية والتعليم حرصوا على تقديم واجب الشكر والتقدير والثناء للمربي الفاضل الاستاذ علي عثامنة .

مسيرة مليئة بالإنجازات
وتجدر الاشارة أن مديرة المدرسة الاعدادية ابن سينا المربية الفاضلة نوال كناعنة عليمي قد افتتحت الاحتفال مرحبة بالحضور مشيدة بمسيرة العطاء التي قدمها الاستاذ المربي علي عثامنة خلال سنوات عمله في سلك التربية والتعليم والانجازات التي سطرها لنفسه وبالذات للمدرسة من خلال مشاركته بالمسابقات المحلية والقطرية وتحقيق الانجاز المشرف تلو الانجاز مقدمة شكرها وامتناها لجزيل عطاءه مؤكدة على ان المربي الفاضل الاستاذ علي عثامنة بخروجه للتقاعد " ما هو الا استراحة محارب ترجل ترجل الفارس المنتصر وامامه حياة جديدة ومسيرة متجددة للعطاء شاكرة الاسرة المدرسية التي ساهمت في الاعداد والتحضير للحفل من خلال عمل متكاتف كعائلة واحدة شاكرة الحضور على عطائهم وانتمائهم من خلال مشاركتهم في احتفال التكريم متمنية للأستاذ علي مزيدا من العطاء والتألق وان يمده الله بالصحة والعافية " .

" الخروج للتقاعد بداية طريق "
ومن ثم تحدث النائب محمد مصالحة "ابو حاتم" خلال الاحتفال موجها كلماته العذبة من القلب الى القلب لشخص الاستاذ علي مستذكرا العديد من المحطات في حياته والانجازات التي رافقها مشيدة بعطاءه المستمر مستذكرا تلك اللحظات التي قضوها على مدار سنوات في نفس المؤسسة متطرقا الى احداث ولحظات راسخة في القلب والذاكرة حفرت على مر الازمان متمنيا للمربي علي عثامنة دوام الصحة والعافية مؤكدا على ان خروجه للتقاعد ما هو الا بداية الطريق لمسيرة جديدة ملؤها العطاء والمهنية لخدمة ابناء بلده ومجتمعه .

درع تكريم
وتجدر الاشارة الى ان العديد من الكلمات قد القيت خلال الاحتفال من بينها كلمة العائلة التي تطرقت خلالها المربية كرام زيد لمسيرة عطاء اخيها الاستاذ علي على مدار سنوات عمله في سلك التربية والتعليم وان ما حققه ما هو الا وسام فخر وعز يوضع على الصدور وان خروجه خروج الفارس العزيز مرفوع الهامة بعد ان سطر لنفسه تاريخا مشرفا تاركا بصمات عديدة على مر الاجيال مرافقا الجيل بعد الجيل مساهما في بناء اجيال مسلحة بالعلم والمعرفة جيل قيادي مميز .
وفي الختام تم تقليد الاستاذ علي عثامنة درع التكريم من قبل ادارة المدرسة ومنحه العديد من الهدايا الرمزية المعبرة والتي شارك في اعدادها الطاقم والاجيال التي رافقت الاستاذ علي من بينها البوما للصور يحمل بين طياته خواطر موقعه من مختلف المشاركين في اعدادها مهداة له بهذه المناسبة ليقوم في الختام المربي علي عثامنة بالمشاركة في تكريم الطاقم بمناسبة اختتام العام الدراسي مقدما شكره الجزيل للقائمين على الحفل ادارة واسرة مشيدا باللفتة الطيبة والمباركة التي قدموها شاكرا اياهم على هذا الاحتفال متمنيا للجميع دوام الصحة والعافية .

ח


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق