اغلاق

النائب عودة: خلال أيام قليلة سنُنهي المفاوضات حول كل تفاصيل القائمة المشتركة

كتب النائب ايمن عودة رئيس قائمة الجبهة الديمقراطية على الانترنت :"صناعة الإحباط بمواجهة ثقتنا بأنفسنا بأننا قادرون! هل هو مفهوم ضمنًا


ايمن عودة ، تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 أن يتّحد الشيوعيون مع الإسلاميين، مع القوميين والليبراليين؟ هل مفهوم ضمنًا أن يتّحدوا في زمن الشرذمة والقتل "على الهوية" في الشرق العربي، والانقسام الفلسطيني المخجل على أبواب صفقة القرن؟
هل مفهوم ضمنًا أن يكون ممثلو المواطنين العرب (أبناء العمال والفلاحين) أنظف يدًا، وأعمق ثقافة وأرفع أداء بين مجمل أعضاء الكنيست ال١٢٠؟
هل مفهوم ضمنًا أنه في ظلّ أكثر الحكومات عنصرية، القيادة الوطنية المنتخبة تطرح مواقف تجمع بها بين الكرامة الوطنية والمسؤولية العميقة، لا بل وتنتزع انجازات مادية ملموسة تشعر بها كل سلطاتنا المحلية؟
هنالك ثقافة إحباط! هذه الثقافة ليست بمعزل عن ما يصل المواطن العربي من عمل منهجي من الحكومة وأدواتها لتيئيس الناس وزرع الشكّ بينها وبين القيادة الوطنية والمنتخبة ديمقراطيًّا" .
واضاف ايمن عودة :" خلال أيام قليلة سنُنهي المفاوضات حول كل تفاصيل القائمة المشتركة. وسنبدأ مع شعبنا ومع كل قوى الضمير العمل المنهجي من أجل أمر مركزي جدًّا جدًّا وهو رفع نسبة التصويت.
نعمّق ثقافة الوحدة، ونحقق كرامة لشعبنا ونعزز التدعيم المجتمعي، ونساهم بإسقاط تحالف نتنياهو سموتريتش، ونسعى بقوة وثقة من أجل التأثير.
لا لصناعة الإحباط. نحن بحاجة إلى إشاعة الثقة بالنفس بأننا جميعًا قادرون. بأننا قادرون" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق