اغلاق

الكاميرات صوّرتكم مسرعين على الشارع؟ قد لا تتلقوا مخالفات في العامين القادمين

أفاد مراسل موقع بانيت وصيفة بانوراما نقلا عن وسائل اعلام عبرية أنّ الكاميرات المنصوبة على شوارع البلاد والمعروفة باسم " أ 3" التابعة للشرطة ، والمخصّصة لتصوير


تصوير:  شعبة الاعلام في الشرطة 

مخالفات السرعة وارسال مخالفات لبيوت السائقين لم تعد ترسل المخالفات بل أنّها أصبحت فقط تصّور المركبات التي تتجاوز سرعتها السرعة القانونيّة وذلك منذ ما يقارب النصف سنة.
وكانت هذه الكاميرات قد اثارت جدلا حول مدى دقتها، وسط ادعاءات بوجود خلل فيها.
 وأشارت وسائل الاعلام العبرية انّ الشرطة تفحص إمكانية تغيير الكاميرات التي تنصب على الأعمدة وأيضا تفحص إمكانية تغيير كاميرات " دفورة " الموجودة في دوريات الشرطة ، وهذه العملية من المتوقّع أن تستمر لمدّة عامين ، وفي هذا الوقت كل مخالفة تصوّر ولا ترسل للسائق خلال أربعة أشهر ستُمحى وفق التقديرات.
 
وفي تعقيبها على الموضوع قالت الشرطة : " ضمن صراعنا على محاربة حوادث الطرق نقوم بعدّة أعمال منوّعة ونفحص دائما كل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا وكل محاولة للربط بين الأجهزة المتّبعة وأجهزة أخرى واعطاء تحاليل خاطئة هو أمر مغلوط ولا يمت للواقع بصلة ".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق