اغلاق

خالد: الفلسطينيون اكثر شعوب الارض اعتزازا بالكرامة الوطنية

وصف تيسير خالد ، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين "التصريحات والمواقف التي صدرت


تيسير خالد - صورة من مكتبه

عن جاريد كوشنير صهر ومستشار الرئيس الاميركي بالاستعلاء والجهل في الوقت نفسه خاصة عندما يدعو في افتتاح اعمال ورشة المنامة الاقتصادية ومقاربته للتسوية السياسية الى توفير الأمن لإسرائيل من خلال الاستجابة لأطماعها العدوانية الاستيطانية التوسعية واحتياجاتها الامنية والى احترام كرامة الشعب الفلسطيني وعندما يتعهد في نهاية اعمال الورشة بأن إدارته لن تعاقب الفلسطينيين على مقاطعة مؤتمر المنامة" .
وأضاف "بأن الشعب الفلسطيني هو من اكثر شعوب الارض شعورا واعتزازا بكرامته وانه لا يستجدي هذه الكرامة من أحد وبأن العنصر المفقود في جميع المواقف والتحركات والسياسات الأميركية هو احترام القانون الدولي والشرعية الدولية واحترام الإرادة الحرة للشعوب بما فيها الشعب الفلسطيني واحترام سيادة ومصالح وحقوق الشعوب بما فيها مصالح وحقوق الشعب الفلسطيني وفي المقدمة منها حقه في التحرر من الاحتلال الاستعماري والاستيطاني الاسرائيلي وفي تقرير مصيره بحرية وممارسة سيادته على ارضه بعيدا عن كل وسائل الاكراه والتهديد بالعقوبات ، خاصة بعد أن استنفذت الادارة الأميركية ما في جعبتها من عقوبات طالت حتى المستشفيات الفلسطينية في القدس الشرقية المحتلة" .
ودعا تيسير خالد "الادارة الاميركية ومعها حكومة اسرائيل الى احترام القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية وعدم إضاعة الوقت في البحث عن حلول سياسية للصراع الفلسطيني - الاسرائيلي لا تنطلق من احترام القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني بما فيها حقوق اللاجئين في العودة الى ديارهم التي هجروا منها بالقوة العسكرية الغاشمة والكف عن تشجيع قانون الغاب في العلاقات الدولية ، ليصبح ممكنا التقدم نحو سلام عادل وشامل يوفر الأساس الصالح للازدهار والاستقرار لجميع شعوب ودول المنطقة بما فيها دولة فلسطين على جميع الاراضي الفلسطينية المحتلة بعدوان حزيران 1967 وفي القلب منها مدينة القدس ، العاصمة الابدية لدولة وشعب فلسطين " .

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق