اغلاق

5 نصائح تساعدك على احترام المساحة الشخصية لزوجك

في بداية الحياة الزوجية، قد يكون من المغري قضاء كل دقيقة مع زوجك، ولكن خبراء العلاقات يؤكّدون أن الوجود في مكان وزمان واحد طول الوقت لا يعني تواصلاً جيداً وصحياً


الصورة للتوضيح فقط-تصوير:iStock-Deagreez

بين الزوجين، وأن هذا الأسلوب قد يسبب الاستياء على المدى البعيد.. كما أن الاختلاف مطلوب، حيث أن العلاقات التي لا تحتوي أي اختلافات بين الزوجين، تدلّ على أن أحد الشريكين يحرم نفسه من احتياجاته الخاصة، سواء هوايات أو أصدقاء، وغيرها من الأمور التي لا تستدعي المشاركة بين الزوجين.
ويوصي الخبراء بضرورة احترام المساحة الشخصية لكلا الزوجين، من أجل تواصل أفضل في الوقت المشترك بينهما. وإليكِ بعض النصائح التي قد تساعدك على احترام المساحة الشخصية لزوجك..
 
1- اسألي زوجك ما هو مفهومه عن المساحة الشخصية
 قد يبدو سؤالاً سطحياً، ولكنه مهم، فهو يساعدك على فهم أفكار زوجك، وضبط أسلوب تعاملك مع الأمر بنحو متوازن.
 
2- خصّصي مساحات شخصية في المنزل
 أنشئي مكاناً خاصاً بكِ، وآخر خاصاً بزوجك في المنزل، ليمارس كلٌّ منكما هواياته الخاصة أو القراءة أو قضاء وقت منفرد في مساحته الخاصة، وهذه الخطوة لا تستدعي منزلاً كبيراً، حتى إن كنتِ تعيشين في شقة صغيرة، يمكنك تحديد مساحات خاصة لكل منكما وإن كانت مقعداً ومنضدة صغيرة.
 
3- لا تستولي على أشيائه الخاصة
إذا كانت هواية زوجك تتطلّب بعض الأدوات، أو كان يحتفظ بأغراض خاصة به، فلا تعطي نفسك الحق في الاستيلاء عليها دون استئذانه، إنها ملكيته الخاصة ولا يجوز التعدّي عليها.
 
4- ممارسة الهوايات الخاصة
من اللطيف أن يتشارك الزوجان في هواية أو اثنين، ولكن أن يكون لكلٍّ منهما هوايات خاصة هو أمر في غاية الأهمية، حيث يمنحهما بعض الحرية، والمغامرات الجديدة التي تفتح مجالات للحديث عنها في آخر اليوم.
 
5- لا داعي للشكوى من أصدقائه
إذا كان أحد أصدقاء زوجك لا يروق لكِ، فلستِ مجبرة على أن يكون صديقك، إنه صديقه هو، فلا داعي للشكوى أو الثرثرة بشأن هذا الصديق، ولا إصدار الأحكام على هذه الصداقة، ففي النهاية هذا اختيار زوجك، ويجب أن تحترمي اختياراته الخاصة ولا تتدخّلي بها.
 

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق