اغلاق

كفرقرع: اختتام مشروع ‘صلاة الفجر في جماعة 40 يومًا‘

عممت الحركة الاسلامية كفرقرع بيانا اعلنت من خلاله عن اختتام «مشروع صلاة الفجر في جماعة أربعين يومًا»، وجاء في البيان :" الحمد لله حمدًا طيبًا مباركًا فيه،


تصوير - الحركة الاسلامية كفرقرع

الحمد لله الذي تتم بنعمته الصالحات، الحمد لله رافع الدرجات ومقيل العثرات، الحمد لله مُذهب الغُمّات ومنزل الخيرات.
وبعد فها هي كوكبة أخرى لعام آخر تلتحق بمشروع «صلاة الفجر أربعين يومًا» من أبناء الإسلام وشبيبته من بلدنا الطيب «كفرقرع»، 34 (أربعة وثلاثون) قمرًا منيرًا ونجمًا زاهرًا سطع في غلس الفجر وأنار عتمته وازدانت بهم بيوت الله، قد أدوا صلاة الفجر في جماعة 40 يومًا، ثلاثون يومًا دون انقطاع من شهر رمضان المبارك، وأتبعوها بعشر من شهر شوال، في مشروع مبارك أطلقته «الحركة الإسلامية - مسجد عمر بن الخطاب».
فالله نرجو أن يتقبل منهم ومن أوليائهم، وأن يثيبهم خيرًا ويثبتهم، وَيَا سعدهم وَيَا بشراهم!
وإن من عاجل البشرى وإكرام الله لهم في الدنيا أنهم قد استحقوا الثناء الجميل والذكر الحسن، والتكريم من إخوانهم القائمين والمتبرعين الراعين للمشروع، ومن الحضور الكريم من رواد المسجد ومصليه.
بشرى أخرى: ومما يثلج الصدر ويفرح المؤمنين ويعد بالخير -بمشيئة الله- تضاعف عدد المشاركين والمستكملين لشروط الإجازة والتقدير في المشروع عن عام المنصرف حوالي الثلاثة أضعاف؛ فالله أكبر كبيرًا والحمد لله كثيرًا، والله نسأل أن يكثِّرهم وأن يبارك الله لهم وفي آبائهم امهاتهم " .
واردف البيان :"
ولا بد لنا من كلمة شكر وعرفان وإشادة لكل القائمين على المشروع ومن أسهم وشارك وتابع، ولمن صاحب المشروع بنيّته وبالدعاء والكلمة الطيبة، ولا ننسى فضل إخواننا المتبرعين الراعين للمشروع من أهل بلدنا الكرام شكر الله لهم وأخلف لهم خيرًا، وتقبل الله منكم جميعًا، ونفع بكم الإسلام وأهله" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق