اغلاق

طلّاب من جولس يطورون نظاما يسيطر على تسرّب الغاز البيتي

شارك طلّاب من قرية جولس ، بمشروع " يونستريم " بدعم من USAID ، سيتي ووزارة تطوير النقب والجليل وسلطة تطوير الجليل ، اذ قاموا بتطوير جهاز يسيطر على تسرّب الغاز ،


الصور من كنار عامر 
 
البيتي  أطلقوا عليه اسم safe-e .

" نرافق المشروع منذ 3 سنوات "
مركّزة المشروع ومديرة الاعمال به  كنار عمّار من جولس قالت لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما حول المشروع : " قمنا بلعمل على هذا المشروع لمدة ثلاث سنوات تقريباً واخترنا موضوع الغاز بعدما رأينا الكوارث الذي ينتجها تسرب صغير من انبوب الغاز  ويؤدي الي انفجار عماره كامله واضرار للناس " .
وأضافت كنار : " كلنا نعلم انه حتى يومنا هذا لا يوجد اي تطبيق يمكنه رؤية كمية الغاز المتبقيه داخل قنينة الغاز  ، او التحكم في نظام الغاز البيتي منكل منطقه في العالم
في مشروعنا يوجد حل شامل لجميع المشاكل التي من الممكن ان نواجهها ،  هناك قطعه لحساب نسبة الغاز المتبقيه في الأنبوبة ويظهر المعلومات على شاشه موجوده داخل المنزل
ويوجد كاشف لتسربات الغاز الموجود خارج المنزل وداخله في حال تعرف على حالة تسرب يقوم ببعث انذار لصاحب المنزل وقطع الكهرباء في المنزل لمنع الانفجار
وفي حال حريق تقوم ببعث انذار لمحطة الاطفاء عن مكان الحداث .

شركة واقعيّة
وتابعت كنار : " لقد عملنا على شكل شركه واقعيه حيث انا مديرة الاعمال لهذا المشروع ويوجد ادارة اقسام لقد عملنا بيد واحده لنجاح هذا المشروع قمنا بعرض مشروعنا امام شركات كبيره وقامت بدعمنا لنجاح هذا المشروع " .
 
" دعم أبناء الشبيبة "
هذا وتعمل جمعيّة يونستريم على دعم أبناء الشبيبة للحصول على جيل لديه مبادرات اقتصاديّة واجتماعيّة وتؤهّلهم لذلك من خلال اعطائهم كل ما هو مطلوب لاختيار مستقبلهم كما يردونه هم كشبيبة ولكي ينجحوا في مجال المبادرات الاقتصاديّة ولقيادة مبادرات اجتماعية تفيد المجتمع .
بالاضافة الى ذلك فانّ الجمعيّة تعمل على اجراء لقاءات بين الشبيبة من أوساط مختلفة لتبادال الثقافات .
ويرافق الشبيبة في مشاريع يونستريم حوالي 4000 رجل أعمال بتطوّع كامل حيث يساعدونهم في تزويدهم بالمعلومات ويكونون بمثابة قدوة  بالنسبة لهم .
بقي أن نذكر أنّ يونستريم تعمل في 60 بلدة في جميع أنحاء البلاد مع أكثر من 2000 طالب من جميع المجتمعات في الدولة .


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق