اغلاق

بعد العثور على جثة الغريق - المنقذة من جسر الزرقاء التي شاركت بالعثور عليه : ' انتشلناه بعدما هدأ الموج '

ما زالت قرية جسر الزرقاء تئن تحت وطأة الصدمة من الفاجعة التي حلت بها ، بعد العثور على جثة الشاب سليمان محمود جربان ابو الترك ، الذي تعرّض للغرق عصر يوم امس ،


الشاب المفقود سليمان محمود جربان - صورة من العائلة

 السبت بعد ان سبح في مقطع الشاطئ الشمالي في جسر الزرقاء . وقد دخل الفقيد البحر للسباحة وخرج منه جثة هامدة  .
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع المنقذه حمامة جميل والتي كانت من بين الاشخاص التي عثروا على جثة الشاب المرحوم قالت :"  منذ يوم امس ونحن نبحث عن الشاب سليمان محمود جربان وانا شخصياً لم تغمض لي عين
وكنت ابحث عنه انا وشقيقي وابن عمي وفي النهاية عثرنا عليه في نفس المكان الذي تعرض فيه للغرق وكنت على دراية بانه في هذه المنطقة ولكن لم نستطع العثور عليه يوم امس ، واليوم استطعنا ان نعثر عليه بعد ان هدأت الامواج وسكن البحر لنجده بمكان غرقه".

" الحذر من دخول شواطئ غير مسموح بها السباحة "
واضافت :" المرحوم ومن معه دخلوا الى شاطئ غير مسموح به للسباحه ووصل الى اخطر منطقة في هذا البحر ،  ليتعرض للغرق ويتوفى على اثر ذلك ، ولذلك احذر من الدخول الى شواطئ غير مسموح السباحة بها ، لان هذا يكلف غاليا ، يكلف حياة الإنسان  . وأريد ان أنوه بان هنالك شاطئ مسموح به السباحه ويتواجد فيه منقذون اصحاب كفاءة عالية ".
وحول نصيحة توجهها للاهالي خاصة ونحن بموسم السباحه قالت :" الشهر الحالي هو من اخطر الاشهر لكثرة انتشار القناديق ويمنع على اي شخص النزول والسباحة في اماكن يمنع السباحة بها من اجل تفادي مثل هذه الحادثة المؤسفة . ويجب على كل شخص ينزل للبحر للسباحة ان يكون على دراية تامة بالسباحة وان يكون ذو لياقية بدنية لانها تساعد كثيراً لتجنب اي حدث لا سمح الله". الى هنا أقوال المنقذة حمامة جميل .


تصوير عدي حلو


تصوير اهال

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق