اغلاق

دار الكلمة الجامعية في بيت لحم تناقش مشاريع تخرج

ناقشت دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة في مدينة بيت لحم، مشاريع تخرج طلبة برنامج الأدلاء السياحيين الفلسطينيين، وقد قام الطلبة بإعداد مشاريع تخرج


صورة وصلتنا من تمارة مصلح


لها علاقة بتخصصهم، حيث تم تأهيل الطلبة في مساق مشروع تخرج على اعداد مشاريع قد تكون النواة الأولى لمشاريع خاصة لهم بعد التخرج.
وقد شملت هذا المشاريع مجموعة من المشاريع المميزة والمبتكرة، والتى جاءت من بنات افكار الطلبة وطموحاتهم لتاسيس مشاريع خاصة بهم، حيث تم مناقشة المشاريع ضمن لجنة مكونة من أعضاء هيئة اكاديمية بحضور الطلبة واهاليهم والتي توجت بعروض هذه المشاريع ومتاقشتها من قبل الطلبة.
وقالت الدكتورة نهى خوري نائب الرئيس نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية: " اليوم يوم مميز لانه للمرة الاولى يطرح هذا المساق ونخرج طلبة برنامج الأدلاء السياحيين الفلسطينيين الذين أتموا مساق مشروع تخرج وكل مشروع قدم هو مشروع يهدف لتنمية القطاع السياحي في فلسطين، كما ويهدف لتأهيل خريجين اكثر كفاءة ووعي وفهم للقطاع السياحي بشكل عام".
وذكر الأستاذ عنان حمد المشرف على مشاريع التخرج:"ان هذه المشاريع هي كانت جهد عمل من الطلبة خلال الفصل الماضي الذين عملوا به بجد واجتهاد، فقد استخدم الطلبة خلال المشاريع المهارات والنظريات الى تم تعليمها خلال السنوات الدراسية السابقة، حيث تم اعداد مشاريع متنوعة تناقش العديد من القضايا المهمة الخاصة في تطوير في القطاع السياحي" .
وأضاف الاستاذ سامي ابو غزالة رئيس برنامج الأدلاء السياحيين الفلسطينيين في دار الكلمة الجامعية: "أن هذه المشاريع الريادية تمثل نجاحا لطلبة البرنامج في الخروج عن الصورة النمطية ومحاولة ايجاد فرص عمل جديدة تعزز القطاع السياحي ومهنة الدليل بشكل خاص".
وعبر الطالب ابراهيم المحتسب عن سعادته بإنجاز مشروعه التخرج، وقال: "اضاف لي مشروع التخرج خبرة في إعداد المشاريع المستقبلية وفرصة جيدة في تقديم أفكار وخبرات سابقة. فن التصوير واعداد المحتوى الرقمي وأيضاً في الدراسات الفلسطينية المهتم بها، والتي  درستها خلال مسيرتي التعليمية في دار الكلمة الجامعية، وتقديمها في مشروع ثقافي سياحي على المستوى الفلسطيني، ينهض في السياحة الثقافية في البلد".
وقدمت الخريجة عرين كرام مشروع حول الليالي الفلسطينية تحت ضوء القمر، كمل وقدم الخريج عيسى جادالله مشروع بعنوان مسار الاسراء والمعراج، أما الخريج صابر العبيات فقدم مشروع تمحور حول دار سيدي للضيافة، كما وقدم الخريج عبدالله مسلم مشروع حول مطعم المأكولات الفلسطينية التراثية، وبحث الخريج كتيبة صبيح خلال مشروعه عن مسار محطة عسقلان السياحي.
وقدم الخريج ابراهيم محتسب مشروع بعنوان ديار فلسطينية، أما الخريجة نهى زهران فكان عنوان مشروعها طششني في بيت لحم، كما وبحثت الخريجة ميسم شواورة خلال مشروعها عن مسار محطة عسقلان السياحي، أما الخريجة ديما حسن فكان مشروعها بعنوان Tap Map، وقدمت الخريجة اماني نجاجرة بحث حول تأسيس مسار نحالين، أما الخريجة سناء الشولي فكان مشروعها بعنوان باص بيت لحم السياحي.
ويذكر انه تم تقسيم طلبة برنامج الأدلاء السياحيين الفلسطينيين الى قسمين القسم الأول اتم مساق مشروع التخرج والقسم الثاني أتم ساعات تدريبية ضمن جولات سياحية تحت اشراف نقابة الادلاء السياحيين الفلسطينيين.
وتعتبر دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة أول مؤسسة تعليم عالٍ فلسطينية، تركز تخصصاتها على الفنون الأدائية والمرئية والتراث الفلسطيني والتصميم، كما وتمنح الكلية درجة البكالوريوس في التصميم الداخلي، والسياحة الثقافية والمستدامة، والفنون الأدائية في الموسيقى والمسرح، والتصميم الجرافيكي، والفنون المعاصرة، وإنتاج الأفلام، كما تمنح درجة الدبلوم في تخصصات الإنتاج الفيلمي الوثائقي، والدراما والأداء المسرحي، والفنون التشكيلية المعاصرة، والزجاج والخزف، وفن الصياغة، والتربية الفنية، والأداء الموسيقي، والأدلاء السياحيين الفلسطينيين، وفنون الطبخ وخدمة الطعام وبرنامج ضيافة الطعام المتقدمة، وتعمل الكلية على تطوير مهارات ومواهب طلابها لتخرجهم سفراء لوطنهم وثقافتهم وحضارتهم.

 

 

 


 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق