اغلاق

تكسير، تخريب وسرقة في مدرسة الفارابي أم الفحم

تعرضت مدرسة الفارابي الابتدائية في أم الفحم لأعمال عبث وتخريب وسرقة، حيث فوجئت إدارة المدرسة صباح اليوم الخميس، بحجم الاعتداء الذي طال أروقتها.



الخبر من المدرسة

وتمثّل الاعتداء بتكسير البوابة الرئيسية للمدرسة، وفصل وتقطيع أسلاك الانترنت والكاميرات، وسرقة بعض تلك الكاميرات. وقامت الإدارة على الفور بإبلاغ مركز الطوارئ "106" في بلدية أم الفحم، والذي بدوره أبلغ الشرطة لتباشر بالتحقيق في ملابسات هذا الاعتداء.
إدارة المدرسة عبّرت عن استيائها من هذا المشهد الذي ينتهك ممتلكات صرح تربوي وتعليمي يخدم مئات الطلاب ويسعى جاهدا لتقديم الخدمات المناسبة للطلاب وحفظ أمنهم وأمانهم، مؤكدة أن هذا الاعتداء لن ينال من عزيمة المسيرة التربوية الهادفة لانشاء جيل ومستقبل يافع لأبناء هذه المدينة.
وكانت مدرسة الرازي المجاورة لمدرسة الفارابي، تعرضت قاعتها قبل أيام وجيرة لاعتداء شبيه من خلال أعمال تخريب وتكسير في المحتويات، وهي القاعة التي أُنجزت قبل عامين فقط.
يشار الى أن تلك المنطقة ( حي الشيكون الغربي) تضم 4 مدارس، وقد اشتكى سكّان المنطقة لفترات طويلة من ممارسات شبابية غير لائقة تحدث ليلا بجوار المدارس، مطالبين بوضع حدٍّ لها، لا سيما أنها ممارسات "زعرنة" تهدد سلامة المواطنين والممتلكات العامة.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق