اغلاق

انطلاق المرحلة الثانية من ترميم وادي المدي قرب عرب الشبلي ام الغنم

اجرت سلطة تصريف مياه الامطار جنوب الاردن، ومجلس الشبلي ام الغنم، اتحاد مياهكم وسلطة حماية البيئة جولة ميدانية مشتركة في وادي المدي قرب عرب الشبلي،


تصوير سلطة تصريف مياه الامطار

مع بدء تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع ترميم وادي المدي، والتي تتضمن مسار على طول 1 كلم لتنظيف واقامة مسار مشي وجسر صغير لاجتياز الوادي، اضافة لمقاعد جلوس وغيرها.
وعرض المهندس، عيران جاعش خريطة التنفيذ والتي تشمل توسيع مسار الوادي، واعادة المشهد الطبيعي للوادي، اضافة للمرافق الاخرى التي تنفذ ضمن المرحلة الثانية، مشيدا بشراكة ثانوية الشبلي ام الغنم في المشروع.
وقال رئيس مجلس الشبلي ام الغنم، منير شبلي:" نبارك بدء المرحلة الثانية من مشروع وادي المدي والتي تحمل قيمة تاريخية هامة لقرية الشبلي ام الغنم، وكلنا امل ان يعود المشروع بالفائدة على السكان، مع ضرورة الحفاظ على المنطقة ومراقبة الوادي لحماية الطبعية والبيئة المحيطة.
من حانبه، قال رئيس مجلس كفار طابور، عودد هلفرين :" عانى الوادي من تراكم للنفايات، ونحن نبارك اعمال التنظيف الواسعة التي لم تأتي من فراغ، ونثمن عاليا هذا المشروع الذي نرى فيه اهمية كبيرة وخاصة دمج طلاب وشبيبة الشبلي وكفار طابور للمشروع كجزء من عملية تطوير الوادي."
وقال ممثل سلطة حماية الطبيعة، درور فبزنر:" هذا المشروع واد من اربعة مشاريع في البلاد تمولها وزارة حماية البيئة، تهدف الى ترميم الوادي المهمل، واستعادة القيم البيئية للوادي وخلق تواصل مع المجتمع."
وقال مدير عام مياهكم، صلاح نصار:" نبارك لأهلنا في قرية عرب الشبلي ام الغنم والمنطقة، اطلاق المرحلة الثانية من مشروع ترميم وادي المدي، والذهذا المشروع المشترك الذي تنفذه السلطة لتصريف مياه الامطار منطقة جنوب يردين، عيّنة امن المكاسب التي يمكن تحقيقها من بناء شراكات، هذه الشراكة بين مياهكم وسلطة تصريف مياه الامطار ومجلس محلي عرب الشبلي ام الغنم، تحول مسار الوادي الى متنزه جميل وجذاب بدلا من المظهر السابق الذي لم يرضي احد.
وختم نصار:" نحن في مياهكم نؤكد على اهمية بناء الشراكات، التي تذلل الكثير من العقبات عدى عن توفير وتكثيف الجهود والكفاءات والإمكانيات الضرورية المساعدة على البدء في تنفيذ أي مشروع أو نشاط ودائما ما نطرح افكار لشراكات بين مختلف الجهات الفاعلة في مناطق عمل مياهكم، ضمن استراتيجية التطوير والتنمية الاقتصادية في المنطقة، وتعزيز قطاع الخدمات المختلفة التي تساهم في رفع جودة حياة المواطنين.
وقال مدير عام سلطة تصريف مياه الامطار الاردن الجنوبي، عوفيد ينيف:" لقد استبدلنا مشهد اكوام النفايات التي تراكمت عبر السنوات بزراعة اشجار، الى جانب تطوير المنطقة وتكثيف الرقابة مع الشراكة التربوية في المجتمع المحلي، وهو ما ساعد في الحفاظ على نظافة المكان بالشراكة مع صندوق اسرائيل وسلطة حماية الطبيعة والمسؤولية التي ابداها مجلس محلي الشبلي وشراكة اتحاد مياهكم وجهود مديرها العام، صلاح نصار، كما يسعدنا وجود وانضمام الي همئيري مدير عام عنقود المنطقة لدفع وتطوير جمع النفايات كجزء من الرؤيا الكلية للمشروع."
وختم ينيف:" نولي اهمية بالغة للشراكة مع مجلس اقليمي الجليل الاسفل، الشبلي ام الغنم وكفار طابور، لما يمكن ان يساعد في تنفيذ مشاريع حيوية في المنطقة وخدمة حقيقية للبيئة والوادي وخاصة للسكان، وعلينا ان نتذكر ان المهمة الاصعب هي الحفاظ على الوادي بعد ترميمه وتطويره وهي مهمة تحتاج الى جهودنا جميعا."
هذا وقد شارك في الجولة الميدانية مع انطلاق العمل في المرحلة الثانية، مهندس مجلس محلي الشبلي ام الغنم، علي شواهنة، مدير قسم المعارف في عرب الشبلي ام الغنم، نير مزيزا، مدير عام عنقود مروج كنيرت، الي همئيري، مركز شفيلي يسرائيل في سلطة الطبيعية حجاي عوز، ممثل صندوق اسرائيل القومي، روعي يعران، مقاول المشروع، عبد المجيد خالدي، مهندس التنفيذ ابراهيم خالدي، المدير التنفيذ في سلطة التصريف جنوب الاردن، جلبوع كيمنسكي، مديرة شعبة الجمهور في سلطة تصريف جنوب الاردن، شيري فيردمان، مدير العمل، وسام زعبي، مراقب المشروع، يأير فلدمن، مدير دير جبل طابور، حمدان ذياب ومزارعين من المنطقة.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق