اغلاق

عرين دقسة من الدالية: هكذا تحافظون على أولادكم في العطلة

مع قدوم العطلة الصيفية، ولضمان عطلة امنة للأطفال ، التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع المعالجة بالطب الطبيعي ومرشدة أهال، المختصة بمجال التربية الصحية


عرين كمال دقسة - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

عرين كمال دقسة من دالية الكرمل، حيث قامت بتقديم نصائح للاهالي ليحافظوا على أبنائهم في العطلة.
حيث افادتنا :" يوجد عدة نصائح اود أن اوجهها لجميع الأهالي حتى يحافظوا على صحة أبنائهم وخاصة في العطلة الصيفية، فهذه الفترة ممتازة لدمج منهج صحي جديد وتقويته، وهذا بسبب تواجد الأولاد لساعات أطول في البيت ، ومن جهة أخرى بسبب توفر عدد أكبر من أنواع الفاكهة في هذا الفصل. يتطلب منا في فصل الصيف الحار التشديد على شرب المياه ، وذلك لمنع الجفاف في الجسم، ففي نفس الوقت يمكن تناول كمية فاكهة اكبر تصل الى 5 أنواع مختلفة باليوم الواحد والتي تساهم في زيادة كمية المياه في الجسم، بالإضافة الى ذلك من المفضل التقليل من تناول المشروبات الغازية والمصنعة المليئة بالسكريات لأنها تؤثر على ارتفاع درجة حرارة الجسم، وتبديلها بالمشروبات الطبيعية كعصير الجزر والتفاح البيتي" .
 
"
دخول الأطفال للمطبخ يقوي من الثقة بالنفس والتعبير عن الرأي "
وأضافت عرين كمال دقسه لمراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما : "ايضا استغلال ساعات الفراغ عند الأولاد لجذبهم لتحضير أنواع الطعام المتعددة منها السلطة, الكعك, الحلويات الصحية والطبخ, اذ ان دخولهم للمطبخ يقوي من الثقة بالنفس والتعبير عن الرأي والمشاعر ، الامر الذي يزيد من التقارب بين افراد العائلة كما ويقلل من استعمال الشاشات على أنواعها. بالإضافة الى تقوية المحادثة بين أفراد العائلة لتكوين أسرة سعيدة متكاتفة عن طريق الاشغال اليدوية البسيطة والألعاب المختلفة حتى ولو كانت لنصف ساعة يوميا، والتي بها نمنح الولد بان يشعر بالانتماء وأيضا لتقوية الذات" .
وتابعت بالقول :" تنظيم التغذية ونمط الحياة بهدف الوقاية من الامراض، تقوية جهاز المناعة قبل الدخول في السنة الدراسية القادمة، وايضا قبل الدخول في فترة الخريف المتقلبة. فمن المحبذ أن نبدأ بالتغييرات بنمط الحياة أو بغرس عادات جديدة قبل الدخول الى الإطارات التعليمية لنسهل على الولد التأقلم. بالإمكان أيضا استغلال الفرصة لتقوية العلاقة بين الأصدقاء من خلال الزيارات البيتية ، مما يقوي الولد من ناحية اجتماعية ويمنح له الفرصة في التأقلم اذا صادف أصدقاء جديدين في المرحلة الدراسية القادمة، وفي النهاية أتمنى للجميع عطلة صيفية هنيئة ولأولادنا دوام الصحة والسعادة".


صورة من عرين كمال دقسة

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق