اغلاق

توقيع اتفاقية لاطلاق جائزة القدس للابداع والتميز

وقعت الحاضنة الفلسطينية للطاقة، ودائرة تنمية الشباب في القدس اتفاقية لاطلاق جائزة القدس للابداع والتميز لأبناء محافظة القدس للفئات العمرية ما بين 18 وحتى 45 سنة


صور من ساري بركات

 من مبدعين ومبدعات، واصحاب الافكار الريادية والابداعية في مجالات الطاقة والطاقة البديلة والبيئة والميكاترونكس والمياه في محافظة القدس، بدعم من برنامج الامم المتحدة الانمائي UNDP.
ووقع الاتفاقية الرئيس التنفيذي للحاضنة الفلسطينية للطاقة م. هاني غوشة، ومدير عام دائرة تنمية الشباب مازن الجعبري، بحضور السيد فؤاد عابدين المدير الإداري للحاضنة الفلسطينية، ومديرة المشروع في دائرة تنمية الشباب نجوان عطا الله.        
وتهدف هذه االجائزة إلى تشجيع الافكار الريادية والابداعية الخلاقة لحل مشاكل وأزمات مجتمعية او اقتصادية أو ترشيدية تتعلق بموضوع الطاقة والطاقة البديلة والبيئة والميكاترونكس والمياه، من خلال خلق منتج تحت شعار صنع في فلسطين، وترجمة هذه الأفكار إلى إنشاء شركات أو إبداعات ذكية من أجل توفير فرص.
وعبر الرئيس التنفيذي للحاضنة الفلسطينية للطاقة م. هاني غوشة عن سعادته واعتزازه بتوقيع هذه الاتفاقية مع دائرة تنمية الشباب في القادس، مشيراً أن إطلاق هذه الجائزة يهدف إلى رعاية وتحفيز ودعم المبتكرين والمتميزين الفلسطينيين ، وتحويل أفكارهم إلى منتجات قابلة للتسويق، وزيادة فرص نجاح المشاريع الابداعية في الطاقة، وتوفير بيئة ملائمة لاحتضانها من خلال توفير الامكانيات المادية والمختبرات والدعم القانوني لتسجيل الاختراعات وحمايتها وتصنيعها وتسويقها وتثبيت الحقوق الفكرية والعلمية.
وأوضح غوشة أن "إطلاق جائزة القدس للابداع والتميز لأبناء محافظة القدس تأتي تجسيدا للرؤية والرسالة التي تضطلع بها الحاضنة الفلسطينية، تجاه مؤسساتنا الوطنية من خلال استقطاب الطاقات الإبداعية المختلفة فيها، خاصة في مجال الطاقة" .
وأكد مدير عام دائرة تنمية الشباب مازن الجعبري "أن احتضان الأفكار والابتكارت الإبداعية من خلال هذه الجائزة سيشجع المتقدمين لها إطلاق طاقاتهم ومكنوناتهم، بما يسهم في تنمية مجتمعنا الفلسطيني" .
وثمن الجعبري "جهود الحاضنة الفلسطينية والقائمين عليها في احتضان الأفراد المبدعين والرياديين ممن لديهم مشاريع تحمل افكارا ابداعية في فلسطين، بمن فيهم طلبة الجامعات، والمدارس، والمؤسسات العاملة في مجال الطاقة، وتعزيز الأبحاث العلمية وخلق فرص عمل لقطاع الشباب" .
وسيمنح الفائزون في المسابقة جوائز قيمة تشجيعا لطاقاتهم ومشاريعهم الابداعية لتطوير هذه المشاريع واحتضانها، اضافة الى اتاحة الفرصة للمشاركين بالتعرف على اصحاب الاستثمار الاقتصادي الفلسطيني.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق