اغلاق

تحذيرات من تنصت آبل على مستخدمي هواتفها.. والشركة ترد

نشرت صحيفة “ذا غارديان” البريطانية، تقريرا يفيد بأن مراقبي الجودة في شركة “آبل” يستمعون بانتظام إلى المعلومات الحساسة في تسجيلات “سيري”،


الصورة للتوضيح فقط - تصوير iStock-Nikada

 كالمعلومات الطبية السرية، والأنشطة الإجرامية، وتسجيلات الأزواج.
وأوضحت الصحيفة أنه يتم تمرير نسبة صغيرة من تسجيلات “سيري” إلى متعاقدين يعملون لدى الشركة حول العالم، حيث يقيمون عدة عوامل، تساعدهم على تقييم نظام “سيري” نفسه، ومنها ما إذا كان تنشيط المساعد الصوتي متعمدا أو عرضيا، وما إذا كانت استجابته مناسبة.
وتوصلت الصحيفة إلى هذه المعلومات، بمقابلة مع أحد متعاقدي الشركة، الذي يرى أن “آبل” لا تفعل ما يكفي لإبلاغ مستخدمي “سيري”، بأنه يتم سماعهم، وتسجيل كلامهم،.
ونفت الشركة هذا الأمر، مؤكدة أنها أخبرت مستخدميها منذ البداية، بأن بعض تسجيلات “سيري”، يتم الاستماع إليها من أجل تحسين جودة الخدمة.
وأضافت أنه يتم الاستماع إلى 1% من التسجيلات، لتحسين استجابة المساعد الصوتي، وأنه يتم تحليل تلك التسجيلات في منشآت آمنة، وأنها تفرض قواعد صارمة حول خصوصية مستخدميها، لافتة إلى أن مدة تلك التسجيلات لا تتعدى ثواني معدودة.
يذكر أن “آبل” ليست الشركة الوحيدة التي تعتمد على الرقابة البشرية في المساعدين الصوتيين، حيث تستخدم “أمازون” موظفين من أجل الاستماع إلى بعض تسجيلات “أليكسا”، كما يفعل العاملون في “غوغل” الشيء ذاته.
وأوقفت “آبل”، قبل أيام، تطبيق “Walkie Talkie”، الموجود على ساعاتها الذكية، بعد العثور على ثغرة أمنية به، تسمح بالتنصت على الأجهزة.

 

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق