اغلاق

البيرة: انعقاد الاجتماع التأسيسي لشبكة الاعلاميين البيئيين

عقدت سلطة جودة البيئة بالشراكة مع نقابة الصحفيين الفلسطينيين وإستنادا إلى مذكرة التفاهم الموقعة بين الطرفين ، في مقر سلطة جودة البيئة بالبيرة ،


صور من دائرة الاعلام ــ مكتب رئيس سلطة جودة البيئة

الاجتماع التأسيسي لشبكة الإعلاميين البيئين لتعزيز دور الاعلام البيئي المحلي في تغطية القضايا البيئية الفلسطينية ، وذلك بحضور عدد من الصحفيين الممثلين للمؤسسات الصحفيه من مختلف القطاعات في المجال البيئي .
وناقش الاجتماع ، الاطار العام لشبكة الإعلاميين البيئين والتي تضم عددا من الصحفيين والإعلاميين المهتمين بالقضايا البيئية ، بالاضافة الى اختيار لجان متخصصة للشبكة تعمل على إدارة وتنسيق جهود الشبكة في تغطية القضايا المتعلقة بالبيئة الفلسطينية .
وهدف الاجتماع الى تنسيق العمل بين سلطة جودة البيئة والشبكة في تغطية القضايا البيئية وتعزيز دورها في اطلاع وفهم الجمهور للقضايا، وفيما عرض نبذة تعريفية حول الشبكة واهميتها ودورها التوعوي في مجال الاعلام .
 وبدورها اشارت رئيس سلطة جودة البيئة م. عدالة الاتيرة، الى أهمية الاعلام الفلسطيني في تبنية للقضايا البيئية ، وان الإعلاميين الفلسطينين درع حامي للبيئة الفلسطيينية ، ونسعى بان يكون صحفيين متخصصين في المجال البيئي للعمل على تطوير قدراتهم الفنية والصحفية .
وذكرت بان لدى سلطة جودة البيئة استراتيجية وطنية للتوعية والتعليم البيئي وهي تركز على دور الاعلام البيئي لما يشكل من ركيزة أساسية للنهوض بالوعي البيئي في المجتمع وهو احد الوسائل الفعالة لعرض المواضيع البيئية ونقلها للجمهور للتفاعل معها وبناء سلوكيات إيجابية تجاه البيئة .
وأكدت الاتيرة "بان الاحتلال الإسرائيلي هو احد اهم الأسباب الرئيسية لتلويث البيئة الفلسطينية وهو يستهدف الانسان الفلسطيني على ارضه من خلال عمليات التجريف وقلع الأشجار وقطعها وحرق المحاصيل وتهريب النفايات ودفنها في الأراضي الفلسطينية والتخلص من مخلفات المستوطنات في الأراضي الزراعية المحيطة بها" .
من جهته ، أشار نقيب الصحفيين الفلسطينين ناصر أبو بكر الى أهمية تأسيس شبكة الصحفيين البيئين لما لها من دور في دعم الصحفيين وادماجهم في مواضيع مختلفة كالموضوع البيئي وصولا بهم الى الاحتراف المهني في الاعلام البيئي.
و أكد أبو بكر على طرح جائزه أفضل عمل بيئي إعلامي على مستوى الوطن بالشراكه مع سلطة جودة البيئه لما لذلك من أهميه قصوى في تحفيز القطاع الإعلامي ودوره المهم في حمل الرساله البيئه بصفته شريكا في العمل البيئي.
وأشار مدير عام التوعية والتعليم البيئي د. ايمن أبو ظاهر، بان الشبكة ستقدم الدعم للصحفيين العاملين في وسائل الاعلام في الجهود التي تبذل لتغطية القضايا البيئية بمسؤولية ومهنية ، بالإضافة الى اعداد برامج فعالة من قبل الصحفيين لتقديم خبرتهم الى زملائهم.
وذكر أبو ظاهر بان الشبكة ستعمل على بناء قنوات تواصل بشأن القضايا المتعلقة بالبيئة وتعزيز التواصل بين الشبكة واعضائها وشبكات المصادر الموثوقة محليا ودوليا وتوفير الدعم للمشاريع الإعلامية.
وتم الإعلان عن شبكة الاعلاميين البيئين خلال الاجتماع والتي تضم عدد من الصحفين والاعلاميين العاملين في وسائل الاعلام المختلفة والمهتمين في القضايا البيئية الفلسطينية ، اذ يحق لاي صحفي او اعلامي عضوا في نقابة الصحفيين أو يعمل في وسائل الاعلام ان ينتسب للشبكة كممثلا لمؤسسته الاعلامية .
وأوصى المشاركون ببدء برنامج تدريبي تقدمه سلطة جودة البيئة في مجال العمل البيئي للإعلاميين، والعمل على وضع خطة سنوية للشبكة تقوم بإشراك وتنفيذ برامج وإنشطه للشبكة ، بالإضافة الى تكثيف التواصل عبر الية تنسيق للشبكة في إطار تحديث المعلومات البيئية واشراكهم في الأنشطة البيئية المختلفة .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق