اغلاق

تجار سوق عكا القديمة عشية العيد : ‘ لا يوجد زبائن والإقبال على الشراء ضعيف ‘

عكا التي قهرت نابليون فلم يستطع احتلالها، بقيت على مر التاريخ احدى اهم المدن في البلاد. وتتحول عكا القديمة الى واحدة من اكثر الوجهات المطلوبة في الأعياد، فيشهد
Loading the player...

الاقبال عليها زخما كبيرا. لكن عكا كانت على مر عقود أيضا، مركزا مهما للتسوق بالنسبة للمواطنين العرب في البلاد الذين كانوا يقبلون على سوقها، وكان التجار في السوق يستعدون للأعياد بشكل خاص. التجار رغم الكثير من الظروف الصعبة ما زالوا يتمسكون  بمحلاتهم ويعملون جاهدين لتلبية كل الاحتياجات لكن الاقبال على السوق كما يقول معظمهم "كان افضل في السابق" والأجواء كانت احلى واجمل. كما ان المناسبات الكثيرة التي تتصادف سويا تلقي سلبا بظلالها على تجار مدينة عكا ، اذ ان "الحركة التجارية ضعيفة قبيل عيد الأضحى المبارك" ، علما ان "الشريان الرئيسي الذي يضخ السيولة للتجار في سوق عكا القديمة يعتمد على الزوار من القرى العربية المجاورة والزوار بشكل عام".

"السوق يلفظ أنفاسه"
في حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع محمد ابو دبوس تاجر من عكا قال:" ان الوضع سيء اكثر مما تتصور وكما تشاهد السوق لا يوجد فيه زوار وزبائن. الحركة اليوم تنشط نوعا ما بالمطاعم. انا تاجر منذ عام 1980 ولم تكن الحركة كما هي اليوم واعلل السبب ايضا بسبب الشبكات التجارية الكبيرة التي تجذب الزبائن اليها. ان سوق عكا القديمة يلفظ أنفاسه الأخيرة برأيي ".

‘نأمل بأيام افضل‘
من جانبه قال بدر ذيب في حديث لموقع بانيت وصحيفة بانوراما  :" لقد قمت بتجهيز المحل بكل ما يتطلب من مكسرات وحلويات وبهارات للعيد ولكن الحركة التجارية حتى الان معدومة تقريبا رغم اقتراب العيد. نأمل ان تكون الايام المقبلة افضل وأن تجلب المتسوقين وتنشط الحركة التجارية للأفضل".

"في العيد الحركة تكون جيدة"

وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع فاطمة بشتاوي من حلويات بشتاوي  قالت :" نحن نقوم بتجهيز كل انواع الحلويات وحلويات مثل الكنافة التركية والكنافة مع الايس كريم وغيرها.  نحن نقوم بتجهيز الحلويات يوميا والحركة مقبولة وفي عيد الاضحى بسبب توافد الزوار ايام العيد تكون حركة تجارية نشطة ومن يزور عكا يعود لزيارتها انها من اجمل المدن ".

"الأوضاع الى الوراء"
اما وليد بيومي، من أهالي عكا فقال في حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" ان الاوضاع بعكا تسير الى الوراء. لم يبق الوضع كما كان سابقا من جميع النواحي: ماديا واقتصاديا وسياسيا  وغيرها. وحتى البطالة. كل ذلك القى بظلاله سلبا على عكا. ونأمل ان يكون عيد الاضحى عيدا مباركا على الجميع ".

 

 

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق