اغلاق

عيد الأضحى موسم رزق لأصحاب المزارع واللحامين في قطاع غزة

في وقت يعاني فيه أهالي قطاع غزة من قلة السيولة وضعف القدرة الشرائية في الحاجيات الأساسية، فإن ضعف الطلب على الأضاحي عشية عيد الأضحى المبارك هو امر

 
MOHAMMED ABED/AFP/Getty Images

بديهي، يعكس ما آلت إليه الأوضاع الاقتصادية في غزة.
ورغم تأكيد مربي المواشي، أن أسعار اللحوم هذا العام في المتناول، وليست مرتفعة كما في بعض السنوات الماضية، إلا أن الإقبال ضعيف كما كان متوقعا. ويعتبر عيد الأضحى موسم رزق لأصحاب المزارع واللحامين، وإن كان الطلب على الاضاحي قد تراجع هذا العام.

كساد بسوق الأضاحي
ويرى تامر نوفل –أحد أصحاب مزارع المواشي شمال غزة- أن "الضعف في شراء الأضاحي هذا العام لم يسبق أن حدث خلال السنوات الماضية". ونقلت تقارير فلسطينية عن نوفل قوله: "كما تشاهد أعداد العجول هذا العام أقل من العام الماضي بكثير، حيث عمدنا إلى استيراد كميات أقل".
وتفاجأ من الضعف الكبير في الإقبال على الأضاحي، مؤكدا أن التجار لم يتوقعوا كسادا بهذا الشكل. ويأمل نوفل أن تشتد حركة البيع على الأضاحي خلال الأيام المقبلة، مشيرا لوجود بعض المواطنين الذين يتأخرون في حجز الأضاحي أملا في شرائها بأسعار أقل نسبيا.
وأوضح أن التجار يعملون مع اقتراب عيد الأضحى على تخفيض الأسعار قليلا، لجلب المشترين وعدم إبقاء الأضاحي مكدسة في المزارع وما سيتبعها مصاريف على إطعامها.
كما ذكر أن الكميات التي تدخل للقطاع عبر معبر "كرم أبو سالم" من العجول والمواشي أقل بكثير من التي كانت تدخل سابقا، وهو ما يفسره عجز المواطنين عن الشراء.


"الحجوزات على ذبح الأضاحي قليلة جدا"
ومع قلة كميات الشراء، قال اللحام سالم الخالدي إن الحجوزات على ذبح الأضاحي قليلة جدا، ولا تبلغ نصف الأضاحي التي ذبحها العام الماضي.
بدوره، أكد المتحدث باسم وزارة الزراعة في غزة أدهم البسيوني، أن الموسم يسير بشكل طبيعي وفق ما هو مخطط له، والأضاحي متوفرة بالكامل في الأسواق بالأنواع المطلوبة من المواطنين. وقال إنه يوجد في قطاع غزة قرابة 12 ألف رأس عجل، و(25 -30) ألف رأس من الأغنام.
وفيما يتعلق بالأسعار، أوضح أن الأمر يترك للعرض والطلب في الأسواق، باعتبارها العامل المحدد للأسعار، وكذلك لأسعار اللحوم عالميا التي يختلف سعرها بين وقت وآخر. ولفت إلى أن وزارته تعمل منذ شهور على المتابعة الدورية لتوفير الكميات للتجار، وكذلك استمرار المتابعة خلال موسم الأضاحي بما يضمن السلامة العامة ومتابعة المسالخ ونظافتها.
وفي مجال الرقابة الصحية أشار البسيوني إلى أن وزارته تمارس الرقابة على الحيوانات المدخلة للقطاع عبر المعبر للتأكد من سلامتها، بالإضافة إلى استخدام كافة الإجراءات القانونية بما يضمن خلوها من الأمراض والحفاظ على صحة وسلامة المواطنين في غزة.


 MOHAMMED ABED/AFP/Getty Images


MOHAMMED ABED/AFP/Getty Images

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق