اغلاق

في جنوب إفريقيا.. قتل ألف كلب إسبوعيا لتسهيل سرقة المنازل

تقوم عصابة إجرامية بقتل آلاف الكلاب في إحدى البلدات بـ”جنوب إفريقيا”، لتصبح المنازل أهدافا سهلة للاقتحام والسرقة.


صورة للتوضيح فقط -تصوير iStock-Cay-Uwe

وذكر تقرير نشره موقع بريطاني، أن آخر الحوادث البشعة بحق تلك الحيوانات الأليفة، شهدت مقتل 40 كلبًا من كلاب الحراسة بالسم في ليلة واحدة بالأسبوع الماضي.
وطبقًا لتصريحات الدكتور جيرهارد فردون، مدير مركز معلومات غريفون للسموم في بورت إليزابيث، فإن الكلاب تتغذى على اللحوم المشبعة بالسم القاتل، الذي يمكنه قتل كلبًا صغيرًا في غضون 5 دقائق، وكلبا كبيرا في غضون 15 دقيقة.
وقال “فردون” إن السم المستخدم والمعروف باسم “مبيد الألديكارب” قوي للغاية، ويقتل 97 في المئة من الكلاب التي تأكله عن طريق اللحوم المسممة، حيث يقوم المجرمون بإلقاء اللحوم في الصباح لتلك الكلاب التي تحرس المنازل.
وأشار “فردون” إلى أن عدد الكلاب التي تم قتلها منذ بداية تلك الهجمات يصل إلى نحو ألف كلب في الأسبوع، وهو محزن للغاية، فبمجرد تناول الكلب لهذا السم يتوقف الجهاز العصبي للحيوان ومن ثم يصاب بالشلل ويختنق حتى الموت.
وعلى الرغم من أن هذا السم القاتل محظور في جنوب إفريقيا؛ إلا أن العصابات الإجرامية تقوم بتهريبه عبر الحدود من زيمبابوي ويباع بصورة غير قانونية للمجرمين لقتل الحيوانات الأليفة وكلاب الحراسة، وقالت كورا بيلي، مديرة رعاية المجتمع بقيادة المجتمع، إن 40 كلبًا قتلوا في فلوريدا، إحدى ضواحي جوهانسبرج، الأسبوع الماضي على أيدي مجرمين اقتحموا المنازل.

 

لمزيد من غرائب وعجائب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق