اغلاق

حزب كرامة ومساواة:‘ الإعلام العبري يطمس أخبارنا‘

أصدر حزب " كرامة ومساواة " بيانا قال فيه " ان الاعلام العبري يطمس أخبار الحزب ويبرز فقط أخبار القائمة المشتركة ". وجاء في البيان الذي وصلت نسخة عنه


صور للتوضيح التقطت خلال تقديم أوراق ترشيح الحزب - الصور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لموقع بانيت وصحيفة بانوراما : " الإعلام العبري يتناول فقط القائمة المشتركة ويبرزها ، في حين يطمس اخبار حزب كرامة ومساواة بشكل تام ، كما ان استطلاعات الرأي تستثني كرامة ومساواة وتبرز القائمة المشتركة كممثلة وحيدة للعرب في اسرائيل ، في مسعى لإظهارنا كجمهور إما ينساق خلف اتجاه واحد أو يُشترى من أحزاب صهيونية ، ولا يعرف معنى التعددية والديمقراطية ".
وأضاف البيان : " رفضت وسائل الإعلام الحكومية والرسمية كل توجهات كرامة ومساواة  لإبداء موقفه كممثل لشريحة واسعة من جماهيرنا له أجندته وبرنامجه ، كما أن سياسة المقاطعة طالت أيضاً مجموعة " דוברות וכתבים הבמה הפתוחה" - " دوفروت وكتفيم هبماه هبتوحاه " التي شطبت حزب كرامة ومساواة اليوم وأبقت على بقية الأحزاب في سياسة عنصرية واضحة تحارب أي تحرك ديمقراطي ".
واستطرد البيان : " حزب كرامة ومساواة يعتبر هذه السياسة موجهة لتصنيفنا كجمهور يتحرك وفق إملاءات قيادته التقليدية القديمة ولا يعرف معنى التجديد والديمقراطية ، كما تعتبر هذه السياسة لحجب شبابنا وشاباتنا عن الإعلام العبري كي تبقى الصورة النمطية عنهم متجذرة في الرأي العام ".
وقال الحزب في بيانه " أنه سيواصل المطالبة بحقه في إيصال وجهة نظره ، وأنه يعول على أبناء وبنات شعبنا للرد على هذه السياسة من خلال الإلتفاف حول كرامة ومساواة ".



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق