اغلاق

المطران عطا الله حنا: يحق لشعبنا الفلسطيني ان ينعم بالحرية

قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس لدى استقباله الوفد الاعلامي المرافق للرئيس التشيلي في زيارته للاراضي المقدسة "بأننا نرحب بكافة


المطران عطا الله حنا - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما 
 
اصدقاء فلسطين مؤازري قضيتها العادلة والذين يزوروننا ويأتون الينا من مختلف ارجاء العالم . نرحب بكم وقد اتيتم من تشيلي التي فيها جالية فلسطينية كبيرة مؤكدين لكم بأننا كفلسطينيين سنبقى اوفياء لكافة اصدقائنا مؤازري قضيتنا الوطنية العادلة " .
وأضاف المطران :" هنالك دور مطلوب من وسائل الاعلام وهو ايصال الصورة الحقيقية لما يحدث في مدينة القدس خاصة وفي فلسطين عامة لكافة شعوب العالم ، اذ اننا يجب ان نتصدى لسياسة التضليل والتزوير والتشويه والاساءة التي يتعرض لها شعبنا بايصال الحقائق كما هي لكي يدرك العالم بأسره جسامة الظلم الواقع على شعبنا الفلسطيني وعلى مدينة القدس بشكل خاص " .
ووضع سيادته الوفد في صورة ما يحدث في المدينة المقدسة وقال "بأن كل شيء فلسطيني اسلامي او مسيحي مستهدف ومستباح في هذه المدينة المقدسة التي يُعتدى على مقدساتها واوقافها وتسعى السلطات الاحتلالية الغاشمة لتحويل الفلسطينيين الى ضيوف في مدينتهم وفي عاصمتهم في حين ان الفلسطيني ليس ضيفا في مدينته بل هذه الارض هي ارضنا وهذه القدس هي قدسنا وهذه المقدسات هي مقدساتنا . نوجه التحية من خلالكم الى كل اصدقاء فلسطين في تشيلي وخاصة الى الجالية الفلسطينية والى كل اولئك الذين ينادون بأن تتحقق العدالة في هذه الارض وان يزول الاحتلال لكي ينعم شعبنا بالحرية التي يستحقها والتي في سبيلها قدم وما زال يقدم التضحيات الجسام" .
رافق سيادته الوفد في جولة داخل البلدة القديمة في القدس وصولا الى باب الخليل حيث وضعهم في صورة ما يخطط لمنطقة باب الخليل من استهداف للاوقاف الارثوذكسية العريقة كما واجاب على عدد من الاسئلة والاستفسارات .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق