اغلاق

وقفة غضب على مدخل المكر تنديدا بجريمة مقتل امينة فرحات ياسين

أقيمت مساء اليوم الاحد، وقفة احتجاجية، على مدخل قرية المكر، بمشاركة اهال من قرية الجديدة - المكر ، تنديدا بجريمة مقتل الأم امينة فرحات ياسين (35 عاما) يوم امس
Loading the player...

السبت.
وشارك في الوقفة سيدات ورجال وناشطون ورئيس المجلس المحلي سهيل ملحم وممثلات عن جمعية كيان وتنظيم من "حقنا ان نعيش" وجهات أخرى.
وفي وقت سابق اليوم، أعلنت الشرطة تمديد اعتقال زوج المرحومة ( 48 عاما )، "بشبهة ضلوعه في الجريمة".
وقد "مدّدت محكمة الصلح في حيفا اعتقال المشتبه لغاية يوم الاثنين الموافق 26.08.2019 ".

القتيلة أم لخمسة أبناء
وأفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أن السيدة ضحية القتل هي أم لخمسة أبناء ( ولدان و3 بنات ). وهي في الأصل من بلدة مجد الكروم ومتزوجة في بلدة جديدة المكر.
وهزت جريمة قتل الأم امينة فرحات ياسين المجتمع العربي بأسره.

مجتمع غارق في الدم وردود فعل مستنكرة في الوسط العربي
يشار الى أن الوسط العربي كان قد شهد في الأسبوعين الأخيرين 7 جرائم قتل مروعة ، في رهط وأم الفحم وكفركنا والرملة وجلجولية . جرائم القتل هذه والتي سبقتها خلال هذا العام 2019 ، أثارت ردود أفعال مستنكرة في المجتمع العربي ، ذلك أنها أثبتت مرة أخرى أنه لا أحد مُحصن من الرصاص والجريمة ، حتى عابري السبيل في شوارع بلداتهم.
يشار الى ان آفة العنف المُستشري في الوسط العربي باتت تقض مضاجع المجتمع العربيّ وقيادته ، في ظل تفاقم جرائم القتل وحوادث اطلاق النار والعنف ، اذ يكاد لا يمرّ يوم ، دون وقوع حادثة اطلاق نار ، الى حدّ بات الناس ينامون ويستيقظون على أنباء القتل والموت ، ودويّ صوت الرصاص . ويعيش المواطنون في شتى القرى والمدن العربية قلقا مستمرا يُنغص حياتهم ، بسبب اطلاق الرصاص ، الذي لم يسلم منه الصغار ايضا.
وفي نفس السياق، يفيد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما"، انه تعلو أصوات كثيرة لا حدود لها في المجتمع العربي، تطالب الشرطة بضرورة القضاء على افة العنف المستشري في المجتمع العربي ، وجمع السلاح غير المرخص الذي بات يقض مضاجع المواطنين ليل نهار . ولسان حال المواطنين العرب يقول : الى متى سيبقى مسلسل جرائم القتل في المجتمع العربي ؟؟


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 


 

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق