اغلاق

وزيرة شؤون المرأة الفلسطينية تلتقي السفير المصري في رام الله

بحثت وزيرة شؤون المرأة د. آمال حمد، مع السفير المصري لدى دولة فلسطين عصام الدين عاشور بمقر السفارة برام الله، آليات التعاون في مجال دعم قضايا

المرأة وحقوق الإنسان والمساواة بين الجنسين. 
وأشادت د.حمد بـ " العلاقة التاريخية والإستراتيجية بين فلسطين وجمهورية مصر العربية، وما تشهده من تطور مستمر، موضحة أهمية دور مصر فى دعم القضية الفلسطينية، والحفاظ على المشروع الوطنى، والتمسك برعايتها للمصالحة، وإنهاء الانقسام ".
وتحدثت د. حمد عن " دور الوزارة في إعداد الإستراتيجيات الوطنية مع كافة المؤسسات لمناهضة العنف ضد المرأة، وتعديل القوانين والتشريعات، مشيرة إلى إلتزام النظام السياسي الفلسطيني بدعم وتمكين المرأة وضمان مشاركتها في كافة القطاعات، وتحقيق التنمية المستدامة والشراكة الحقيقة والمساواة والعدالة الإجتماعية ".
من جانبه، أكد عاشور على " عمق العلاقات الفلسطينية المصرية، وجهودها في المصالحة الوطنية، قائلاً نتفق في الرؤية السياسية بخطورة وصعوبة الأوضاع، وأن مصر ستبقى داعماً رئيسياً للقضية الفلسطينية ". 
وفي نهاية اللقاء قدمت د. حمد للسفير عاشور تذكاراً من التراث الفلسطيني " تقديراً لمصر رئيساً وجيشا وحكومةً وشعباً، ولعمله الدؤوب والداعم والمساند لقضايا المرأة " .

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق