اغلاق

وزير التعليم الفلسطيني يفتتح العام الدراسي من مدرسة بدو الكعابنة

أطلقت وزارة التربية والتعليم، صباح أمس، عامها الدراسي الجديد، من قلب مدرسة بدو الكعابنة في مديرية تربية أريحا والأغوار؛ إذ صدحت حناجر طلبة فلسطين بالنشيد الوطني،

 

في رسالة تأكيد على " التشبث برسالة العلم الذي يعد شكلاً من أشكال المقاومة"، وفق ما جاء في بيان صادر عن وزارة التعليم الفلسطينية .
واشتمل افتتاح العام الجديد على عديد الفعاليات، إذ استهلته الوزارة بجولة مركزية تضمنت المشاركة في الطابور الصباحي في "بدو الكعابنة"، ومن ثم افتتاح مشروع الطاقة الشمسية في مدرسة العوجا الثانوية للبنين في المديرية ذاتها، وافتتاح وحدة التعليم المهني بمدرسة هشام بن عبد الملك الثانوية في المديرية، ومن ثم زيارة مدرسة الخان الأحمر المهددة في تربية ضواحي القدس في رسالة دعم وإسناد لها.
وشارك في الفعاليات المركزية بمديرية أريحا؛ وزير التربية والتعليم أ.د. مروان عورتاني، ومحافظ أريحا والأغوار جهاد أبو العسل، ووكيل وزارة التربية د. بصري صالح، بحضور عديد الشخصيات الرسمية والاعتبارية والأسرة التربوية وممثلين عن الفعاليات والمؤسسات الدولية والأهلية والأجهزة الأمنية.
وفي مدرسة بدو الكعابنة؛ أكد الوزير عورتاني أن هذه المدرسة تمثل نموذجاً لـ "التعليم المقاوم" ؟ ووجه الوزير رسالة للعالم أكد فيها "أننا لن ننكسر ولن ننحني أمام الاحتلال بفعل الإرادة الراسخة والباقية، وأن التعليم بالنسبة لنا هو الهوية والرواية والمستقبل".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق