اغلاق

رئيس بلدية الطيبة يطمئن على صحة الطفلة التي غرقت بالمسبح البلدي

زار رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور وعضو بلدية الطيبة السابقة نهاية حبيب، اليوم ، الطفلة التي تعرضت للغرق في المسبح البلدي، قبل نحو اسبوعين ،


تصوير نهاية حبيب

والتي ترقد للعلاج في المستشفى .
وقالت الطفلة التي طرأ تحسن كبير على حالتها الصحية لزائريها :" لا اتذكر ما حصل لي..كل ما اتذكره انني كنت جائعة جدا..فاكلت جيدا ونزلت للسباحة ، فانا اعرف السباحة ".
وقالت والدة الطفلة " ان ابنتها راجعت الاكل الذي اكلته واختنقت وحدث ما حدث ، والحمد لله سرعة المنقذة والاسعاف الذي دوما متواجد في المسبح البلدي، منع ان تكون مصيبة علينا ".

" كيف لهذه الرقة ان تكون بين يدي الموت؟"
من جانبها، قالت نهاية حبيب :" نظرت للطفلة الهادئة والجميلة وتساءلت كيف لكل هذه الرقة ان تكون بين يدي الموت؟ كيف ناضلت وجاهدت لتعيش لتعود لوالديها ولنا سالمة؟ سالتها هل سترجعين لتسبحي في المسبح، اصرت بانها ستعود، فطلب منها الرئيس ان تخبره عندما تنوي ذلك لاستقبالها بنفسه في المسبح" .
وتابعت حبيب :" يذكر ان رئيس البلدية كان يجب ان يشاركنا بوقفة " طالعات" ولكن الحدث حصل بنفس الوقت الذي حدث ذلك فرافق الاهل للمستشفى ، وبقي  على تواصل مع الاهل للاطمئنان على ابنتهم . الطاقم الاداري بمسبح البلدي ايضا لم يبخل بالزيارة والاطمئنان عليها وهذا ما قالته الام. هذه مسؤولية كبرى تحتم علينا جميعا ان نتحملها ...الاهم من كل هذا ان هذه الصبية الرقيقة رجعت لنا.. وستعود قريبا لاهلها ومحبينها..نحمد الرب على ذلك ونشكر المنقذة والاسعاف لاداء واجبهم" .

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق