اغلاق

ندوة تناقش ديوان ‘ما يشبه الرثاء‘ للشاعر فراس حج محمد بالقدس

ناقشت ندوة اليوم السابع في المسرح الوطني في مدينة القدس، ديوان الشاعر فراس حج محمد "ما يشبه الرثاء" الصادر مطلع هذا العام عن دار طباق، ويقع في حوالي 190 صفحة من


جانب من الندوة- الصورة وصلتنا من " ناشرون فلسطينيون "

القطع المتوسط.
وقال الكاتب والروائي جميل السلحوت إن"الشاعر حج محمد لم يكن خارجا عن سياق الثقافة العربية والإسلامية التي غصت كتبها الموصوفة بأمهات الكتب بالكثير الكثير من القصص والحكايات والأشعار الصريحة".
في حين قالت الروائية ديمة السمان إن "الشاعر بعمله هذا كان ممتلكا للغة، ويشكلها باقتدار، ولكنه حرم المدارس ورفوف مكتباتها من أن يتوفر فيها كتاب شعر جيد؛ نظرا لبعض ما احتوته بعض قصائده من ألفاظ لا تليق بالبيئة التربوية، لاسيما وأن الشاعر يعمل مشرفا تربويا.

" الديوان لا يقرأ كما تقرأ الجريدة "
ورأى الكاتب إبراهيم جوهر أن "هذا الديوان، لا يقرأ كما تقرأ الجريدة، فهو يحتاج إلى قارئ مثقف غير عجول ليدرك أبعاد الصورة التي تزخر بها قصائد الديوان".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق