اغلاق

طلاب ثانوية دبورية يشاركون بيوم الحذر على الطرق بالعفولة

شارك يوم امس طلاب ثانوية عمال دبورية بيوم الحذر على الطرق الذي أقيم في مستشفى "هعيمك" في العفولة، والذي تم تنظيمه من قبل مجلس دبورية المحلي


صور وصلتنا من المدرسة

ومستشفى هعيمق  والسلطة الوطنية للحذر على الطرق وادارة المدرسة الثانوية. 
وجاءنا من المدرسة :" مدرسة دبورية الثانوية (صفوف الثاني عشر) هي المدرسة العربية الاولى التي تشارك بهذا البرنامج.
تخلل اليوم برنامج يهدف الي ترسيخ مفاهيم  القيادة الآمنة  من خلال برنامج هادف من خلال معايير مختلفة. وقد تحدث زهير يوسفيه رئيس مجلس دبورية عن اهمية القيادة حسب القانون وان المجلس المحلي يصبو الى الوصول الى نسبة صفر من حوادث الطرق ويعمل بكل طاقاته لمنع الحوادث وان المجلس المحلي عمل جاهدا لتخفيض عدد حوادث الطرق بعد ان كانت دبورية تحتل المكان الاول بنسبة عدد المصابين  من الشباب في البلاد جراء حوادث الطرق.
وقام الدكتور امين شنيفي مدير غرفة  الطوارئ في مستشفى العفولة باطلاع التلاميذ على التحضيرات التي يقوم بها طاقم غرفة الطوارئ  وعلاج المصابين اثر حوادث السير حيث عرض بعض الصور لعمل الطاقم الطبي والجهد المبذول لعلاج المصابين  . وقام الممرض نادر بشارة نائب الممرضة الرئيسية بالحديث عن المواد التي تؤثر على القيادة كالكحول والمخدرات  والملهيات عارضا بعض الصور والافلام المؤثرة عن حوادث الطرق .
وكذلك قامت المفتشة سارية عابد بالحديث عن دور البرامج التربوية في مضمار الامان على الطرق. 
كما عرض درور بن حور احصائيات حول حوادث الطرق في البلاد  بشكل عام وقارن معطيات الوسطين العربي واليهودي وتطرق الى دبورية بشكل خاص كما عرض افلاما وصور لحوادث حدثت في البلاد وحوادث حدثت في دبورية .
ابو فادي عبد السلام مصالحه كأب اصيب ابنه في حادث طرق  اطلع الطلاب على معاناته  وآلام المصابين بحوادث الطرق وافاد  بان المصاب يمس الاهل والاقارب والجيران ويؤثر على حياتهم اليومية وتخطيطهم المستقبلي كما حدّث الطلاب بحديث مؤثر عن اصابة ابنه ومعاناته ومعانات عائلته جراء الحادث المؤلم".


لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق