اغلاق

الفلسطينية للتمكين والتنمية تناقش رواية الخيميائي

ناقشت المؤسسة الفلسطينية للتمكين والتنمية المحلية REFORM رواية الخيميائي ، ضمن انشطة المركز الثقافي الذي تنفذه المؤسسة في مخيم بلاطة، وذلك في إطار تطوير


صور من المؤسسة


قدرات الشباب على التحليل النقدي المعمق، وتبادل التجارب بين الثقافات الفلسطينية المتنوعة للمساهمة في خلق جيل قادر على صياغة وتحديد اهدافه.
تناولت الرواية قصة شاب يبحث عن كنز ليكتشف فيما بعد ان الحياة تهدينا الكثير من الكنوز خلال رحلتنا وان علينا ان نضع امام اعيننا هدف معين دون ان نغفل عن الاستمتاع برحلتنا للحصول عليه وذلك يعلمنا كيف نعيش حياتنا ونطور من ذواتنا رغم الصعوبات لتي نمر بها، وذلك بمشاركة عدد من الشباب في مخيم بلاطة للاجئين الفلسطينيين.
وتناول اللقاء اهمية المعرفة ودورها في تعزيز اثبات الذات ورفع المستوى الفكري لدى الافراد ليصبحوا افرادا قادرين على قيادة التغير في مجتمعاتهم.
واكد الحضور ان هذا النوع من اللقاءات يساعدهم على إدراك وتحليل ما يدور حولهم ويساعدهم في تطوير ذواتهم لذلك على ضرورة الاستمرار في اللقاءات التي تجمع افراد من ثقافات مختلفة، للمساهمة في فهم الانا والاخر على اساس الاحتياج.
بدورها اشارت فوزية شلباية منسقة المشروع الى ان هذا النقاش جزء من المسار الثقافي الاجتماعي الذي تنفذه المؤسسة في عدد من المراكز الثقافية في المخيمات الفلسطينية لنقاش الواقع الاجتماعي والثقافي الفلسطيني وتحديدا المتعلق بالشباب في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين ولتطوير قدراتهم على التحليل المعمق لكثير من الاحداث والقضايا في حياتهم الاجتماعية.
يأتي هذا اللقاء ضمن نشاطات المراكز الثقافية التي تنفذها المؤسسة ضمن مشروع "بلا قيود"، في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين والذي يهدف الى تعزيز المشاركة المجتمعية للفئات المهمشة، وتطوير سياسات عامة مستجيبة لاحتياجات الشباب سيما النساء، وتعزيز التعاون بين المجموعات الشبابية والمؤسسات القاعدية في المناطق المصنفة ج ومخيمات اللاجئين الفلسطينيين، وتطوير الأدلة والنظم الداخلية لتلك المؤسسات لترسيخ مبادئ الحكم الرشيد بهدف زيادة التماسك الاجتماعي والثقافي بين المكونات المجتمعة المختلفة، في إطار بناء هوية فلسطينية جامعة.








لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق