اغلاق

مشجعون للمنتخب الفلسطيني: نأمل أن يتأهل منتخبنا للنهائيات

مباراة المنتخبين الشقيقين الفلسطيني والسعودي التي أقيمت ضمن الجولة الثالثة من التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى كأس العالم 2022 وكأس أمم آسيا 2023،
Loading the player...

التي احتضنها لأول مرة في فلسطين استاد الشهيد فيصل الحسيني في الرام، كانت مباراة تاريخية من الدرجة الأولى للجمهور الفلسطيني الذي وصل من جميع المناطق الفلسطينية وايضا من الداخل الفلسطيني .
الجمهور المتعطش لهذه اللحظات الرياضية بدأ بالوصول إلى أرض الملعب ساعات طويلة قبل بدء اللقاء الحماسي، وقد شهدت المدرجات رفع الأعلام الفلسطينية والسعودية معا . 
مراسلا موقع بانيت وقناة هلا شحادة عازم وحسين العبرة، رافقا الجمهور الفلسطيني الذي عبر عن سعادته لهذا اللقاء التاريخي.

" جمهور غفير من العائلات من شتى المناطق "
الطفلة ساديل من كشافة الطفل الفلسطيني مخيم الحلزون قالت لمراسلي موقع بانيت وقناة هلا :" شعورنا حلو وجميل بحضور المنتخب السعودي لخوض المباراة أمام منتخبنا الفلسطيني، وبالنسبة لنا هذه مباراة تاريخية حيث تشاهد حضور الجمهور الغفير من العائلات من شتى المناطق" .

" جئنا من أماكن بعيدة من أجل تشجيع المنتخب الفلسطيني "
فيما قال محمد عياد من ابو ديس لمراسلي موقع بانيت وقناة هلا :" جئنا اليوم لتشجيع منتخبنا الوطني الفلسطيني، حيث هنا الاجواء الحماسية والجميلة، وقد جئنا من أماكن بعيدة من أجل تشجيع المنتخب الفلسطيني. وبالطبع هذه المباراة تاريخية . مع العلم ان حضور المنتخب السعودي إلى أرض الوطن هو أمر مفروض وطبيعي" .

" لا تهمنا النتيجة وإنما المهم اننا التقينا على نفس الملعب "
أما عمر حماد من قضاء رام الله ، فأوضح في حديثه لمراسلي موقع بانيت وقناة هلا :" كما تشاهد فقد وصل لمشاهدة هذه المباراة الآلاف من المشجعين من شتى القرى والمدن الفلسطينية لأنها مباراة تاريخية ، حيث هذه المرة الأولى التي يلتقي فيها المنتخبان على أرض فلسطين. ونحن اليوم نشجع منتخبنا الوطني وفي نفس الوقت نتمنى التوفيق للشقيق الاخضر السعودي، حيث لا تهمنا النتيجة وإنما المهم اننا التقينا على نفس الملعب وقد قمنا بالترحيب بالمنتخب السعودي لحظة دخوله أرض الملعب.
وأضاف الشاب عمر حماد: "اؤكد لك اننا شعب واحد لا تفرقنا السياسة أو أي شي آخر" .

" إنتاج فيلم عن المنتخب الفلسطيني "
فيما قالت المخرجة الطيباوية مروى جبارة طيبي لمراسلي موقع بانيت وقناة هلا :" أنا أعمل على إنتاج فيلم عن المنتخب الفلسطيني ، وقد رافقت المنتخب منذ عام 2015 . وانا أشاهد اليوم عرسا فلسطينيا ، وانا أبكي فرحا حيث من الصعب أن تكون اليوم صحفي فلسطيني دون مشاعر ، وأتأمل ان يكون آخر يوم تصوير بالنسبة لي في بطولة الدوحة عام 2022 " .
واضافت الطيباوية جبارة طيبي: "مشاعر الجمهور اليوم كلها فرح ، حيث يلعب المنتخب بالتعاون بين ابن الطيبة وابن الجليل وابن غزة وابن القدس، وهذا يدل ان الكرة الفلسطينية تعدت الجدار والحاجز والهوية الزرقاء والبرتقالية والجواز الأوروبي والأمريكي ، حيث هنا كرة فلسطينية ووحدة فلسطينية وهذا شيء يثلج الصدر " . 
 وقالت مروى جبارة طيبي: "المنتخب الفلسطيني هو تشكيل سيادة ، حيث هنا منافسة دولية وفلسطين على الخارطة وهذه هي مباراة اليوم " .

" نأمل ان يتأهل منتخبنا إلى النهائيات "
من جانبها ، أوضحت سمى ابو حامد من القدس لمراسلي موقع بانيت وقناة هلا :" الأجواء كانت حماسية والجمهور وصل بأعداد كبيرة ، ويعجبني أداء المنتخب الفلسطيني. هذه المباراة بالنسبة لنا تاريخية خاصة اننا نستضيف المنتخب السعودي على أرضنا وعلى أرض فلسطين العربية ونتامل ان يتأهل منتخبنا إلى النهائيات" .

" نتابع جميع مباريات المنتخب الفلسطيني من اجل تشجيع ابن بلدنا "
وختاما ، أكد ياسر خاسقية من الطيبة لمراسلي موقع بانيت وقناة هلا :" أنا ابن خال لاعب المنتخب الفلسطيني عبد الله جابر ، ونحن نتابع جميع مباريات المنتخب الفلسطيني من اجل تشجيع ابن بلدنا . ولمن لا يعرف المنتخب الفلسطيني فإنه يشارك الان في تصفيات وبطولات رغم الإمكانيات الموجودة ويمثلنا بأرقام مشرفة . ونحن نشاهد اليوم هذا الحضور المشرف للجمهور الذي وصل من جميع المناطق" .


عمر حماد-صور من الفيديو


مروى جبارة طيبي


ياسر خاسكية


محمد عياد


سمى ابو حامد


الطفلة ساديل


صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق