اغلاق

تلوث الهواء قد يكون السبب في تساقط شعرك

نعلم جميعاً أن تلوث الهواء يسبب أضراراً لصحتنا بعدد لا يُحصى من الطرق، خاصة سلامة الجهاز العصبي. ووفقاً لدراسة جديدة، فإن الآثار السلبية


 الصورة للتوضيح فقط-تصوير: Deagreez-iStock

 لتلوث الهواء تمتد أيضاً إلى فروة الرأٍس، ما يؤدي إلى تساقط الشعر.
خلال الدراسة عرّض الباحثون عينة من بصيلات الشعر إلى مستويات مختلفة من ملوثات الهواء، لمدة 24 ساعة، بعد ذلك قاسوا مستويات البروتين المختلفة في الخلايا، ووجدوا أن ملوثات الهواء تؤدي إلى خفض مستويات البروتين المسؤول عن نمو الشعر، بمعنى آخر، وجد الباحثون أن ملوثات الهواء تضعف البروتين الذي يعمل على تغذية الشعر من البصيلات، ما يؤدي إلى تساقط الشعر.
الدراسة عُرضت نتائجها في المؤتمر الأوروبي الثامن والعشرين لأطباء الأمراض الجلدية والتناسلية في مدريد الأسبوع الماضي، وكشف الأطباء عن أن نتائج هذه الدراسة ليست مفاجئة، إذ إن هناك دراسات سابقة أثبتت أضرار الملوثات الموجودة في الهواء على الجلد، وبما أن فروة الرأس هي جزء من الجلد فإن نتائج الدراسة منطقية، كما أشاروا إلى أن زيادة الأضرار وتساقط الشعر يتناسب طردياً مع مستويات المواد الملوثة في الهواء.
وعلى هامش الدراسة، أوصى الباحثون بضرورة اتباع روتين للعناية بفروة الرأس، من أجل الحفاظ على نظافتها، وحمايتها من الملوثات التي تتعرض لها جراء التعرض للهواء، خاصة في المدن المزدحمة، وأهم خطوات روتين العناية بالشعر، عدم الذهاب للنوم دون تطهير فروة الرأس، وذلك باستخدام الشامبو المناسب، ومستحضر لتقشير فروة الرأس، من أجل ضمان التخلص من الملوثات والسموم التي تتراكم عليها مسببة تساقط الشعر.
الأطباء أعلنوا أنهم مستمرون في البحث عن تأثير تلوث الهواء على فروة الرأس، من أجل التعرف إلى مدى الضرر الذي يصاب به شعر الأشخاص الذين يتعرضون بانتظام للمواد الملوثة في حياتهم اليومية.
 

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
حياة الشباب
اغلاق