اغلاق

هدم منزل عائلة فلسطينية للمرة الثانية في أقل من عام

هدمت القوات الإسرائيلية فجر الخميس، وللمرة الثانية في أقل من عام، منزل عائلة فلسطينية محكوم على خمسة من أبنائها بالسجن المؤبد
هدم منزل عائلة فلسطينية للمرة الثانية في أقل من عام - تصوير الجيش الاسرائيلي
Loading the player...

وهناك سادس معتقل إداريا إضافة إلى سابع قُتل برصاص جنود إسرائيليين في عام 1994.
وعملت جرافات إسرائيلية في ساعة مبكرة من اليوم الخميس على هدم منزل عائلة إسلام أبو حميد الذي حكم عليه بالسجن المؤبد قبل عدة أشهر بعد اتهامه بقتل جندي إسرائيلي من الوحدات الخاصة في مايو أيار من العام الماضي أثناء حملة اعتقالات بمخيم الأمعري للاجئين في مدينة رام الله بالضفة الغربية.
وكانت العائلة قد أعادت بناء المنزل بعد أن هدمته القوات الإسرائيلية نهاية العام الماضي باستخدام المتفجرات.

مواجهات مع الجيش خلال هدم البيت
ويقع المنزل في منطقة خاضعة لسيطرة السلطة الفلسطينية بشكل كامل حسب اتفاق أوسلو بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.
وشهد محيط المنزل مواجهات بين شبان رشقوا القوات الإسرائيلية بالحجارة والزجاجات الحارقة فيما ردت بإطلاق قنابل الغاز المسيل الدموع والرصاص المطاطي وقنابل الصوت.
وقال أفيخاي أدرعي الناطق باسم الجيش الإسرائيلي "‏قامت قوات الأمن بحملة عسكرية في مخيم الأمعري‬، حيث قامت القوات بهدم مبنى قيد الإنشاء في المكان الذي هُدم فيه منزل عائلة المخرب ، ‫إسلام أبو حميد‬،  الذي ارتكب العملية التخريبية التي قُتل فيها مقاتل في جيش الدفاع".
وأضاف "خلال ساعات الليلة الماضية اعتقلت قوات الأمن في منطقة يهودا والسامرة (الضفة الغربية) 13 مطلوبا فلسطينيا يشتبه في ضلوعهم بنشاطات إرهابية".
ومضى قائلا إن القوات الإسرائيلية "ضبطت 4 مسدسات وقطعة سلاح من نوع كالو في منطقة نابلس".


تصوير:(Photo by AHMAD GHARABLIAFP via Getty Images


تصوير:(Photo by AHMAD GHARABLIAFP via Getty Images


تصوير:(Photo by AHMAD GHARABLIAFP via Getty Images


تصوير الجيش الاسرائيلي


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق