اغلاق

العائلة تدفع مريم سعيد إلى الاعتـزال المؤقّت !

نشرت وسائل اعلام فنية مؤخا عن قرب زواج الإعلامية مريم سعيد التي فضّلت الاعتزال عن جمهورها عبر الانترنت منذ شهر فبراير الماضي، في خطوة مفاجئة بعد إعلانها الانسحاب


صورة نشرتها الفنانة مريم سعيد على صفحتها انستغرام، تصوير: @zobiansaadofficial

من فريق عمل برنامج أم بي سي ترينيدينغ الذي حققت من خلاله نجاحاً عربياً واسعاً على مدار الحلقات التي شاركت فيها عبر الشاشة.
وقد
كشفت مصادر فنية عن تفاصيل جديدة تخصّ الإعلامية التي أثارت جدلاً واسعاً خلال الساعات الماضية.

زواج عائلي
تردد قبل ساعات داخل الوسط الإعلامي خبر مفاجىء عن زواج مريم سعيد في حفل زفاف ضخم في لندن، اقتصر حضوره على أصدقائها المقرّبين وعائلتها وعائلة زوجها، وهو رجل أعمال خليجي تعرّفت إليه أثناء فترة دراستها في لندن وارتبطا لمدة لا تزيد عن شهرين، ثم قرّرا الزواج الرسمي.
 وقد حاولت المصادر التواصل مع سعيد، ولكن دون جدوى حيث إنها منذ غيابها عن الساحة لم تتواصل مع أي من وسائل الصحافة والإعلام لرغبتها في الابتعاد عن كافة الأخبار، بعد تعرّضها لحملة شائعات قوية أثّرت عليها في الفترة الأخيرة قبل قرار ابتعادها النهائي.


اعتزال مريم سعيد
على صعيد آخر، ورغم تردد اسم مريم سعيد بقوة خلال الفترة الماضية لتعود عبر شاشة الـأم بي سي الجديدة (MBC 5) التي توجّه برامجها لدول المغرب العربي شمال أفريقيا، لم تظهر حتى الآن على شاشة القناة.
وقد تردد في الكواليس أن ارتباطها سيبعدها كثيراً عن الساحة الإعلامية؛ خاصة أنها ترغب في الاستقرار وتأسيس حياة عائلية، وهذا ما كانت تصرّح به في أكثر من لقاء تلفزيوني قبل اختفائها عن الساحة.


صورة نشرتها الفنانة مريم سعيد على صفحتها انستغرام، تصوير: بدون كريديت


صورة نشرتها الفنانة مريم سعيد على صفحتها انستغرام، تصوير: بدون كريديت


صورة نشرتها الفنانة مريم سعيد على صفحتها انستغرام، تصوير: @zobiansaadofficial


صورة نشرتها الفنانة مريم سعيد على صفحتها انستغرام، تصوير: بدون كريديت


صورة نشرتها الفنانة مريم سعيد على صفحتها انستغرام، تصوير: بدون كريديت

 

 

 

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق