اغلاق

شاب: أعاني من التوتر وكثرة التفكير ولا أستطيع النوم جيدا

أنا شاب عمري 20 سنة، قبل 20 يوما أحسست بشيء عالق في حلقي فوق تفاحة آدم، ذهبت إلى اختصاصي الأنف والحنجرة، فقال لي لا شيء يدعو للقلق،


الصورة للتوضيح فقط iStock-Bojan89

ووصف لي بعض الأدوية، لكني كنت أحس كل صباح بالغثيان والحاجة إلى التقيؤ، وفي أوقات أتقيأ ولكن أشعر بألم بسيط في المعدة، فذهبت إلى اختصاصية الجهاز الهضمي، فأعطتني دواء، وعدت إليها، فعملت لي تصويرا فوق الموجات الصوتية، وقالت لي: بأنه لا يوجد شيء وكل شيء سليم، وأنا شخص متوتر وأخاف، ثم أجريت عدة تحاليل للكبد وفقر الدم وجرثومة المعدة، وكانت كلها سليمة.
بعد أخذ الدواء أحسست بتحسن، ولكني في كل صباح أحس بالغثيان والمرارة في الفم، وأحيانا أحس بشيء في حلقي، ولكن تحت تفاحة آدم، وأحيانا أيضا كحة بسيطة؛ فمن التوتر والتفكير لم أعد أنام بشكل طبيعي، فنومي أصبح متقطعا من كثرة التفكير والتوتر، فتجدني أنام وأستيقظ، فما الحل؟

ملاحظة هامة جدا
هذه الزاوية بمثابة مساهمة ومساعدة لابناء مجتمعنا , للتخفيف من قلقهم وتوترهم بمنحهم الاجابات على اسئلة واستشارات يطرحونها من خلال موقع بانيت , والشكر والتقدير لكل من يمنحهم المساعدة والاستشارة, او التوجيه المناسب. هذا منتدى وليس زاوية يحررها موقع بانيت وكل كلمة تكتب على عاتق كاتبها الشخصي.

لقراءة كل الاستشارات والاجابات اضغط هنا

لمزيد من منوعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق