اغلاق

الأيام الأخيرة لتفويض غانس: في الليكود يضغطون على اشكنازي ويعالون لمنع إقامة حكومة اقلية

ينتهي في يوم الأربعاء، التفويض الممنوح لرئيس حزب "كاحول لافان" بيني غانتس من قبل رئيس الدولة رؤوفين ريفلين لتشكيل حكومة. وتشهد الساعات المتبقية تحركات


رئيس حزب "كاحول لافان" بيني غانتس، تصوير: Amir-LevyGetty-Images

سريعة، أفعال ورد أفعال من قبل مختلف الأحزاب على الساحة السياسية الإسرائيلية.
ويشير مراقبون ومحللون الى أن رئيس واعضاء حزب الليكود، يستغلون الفترة المتبقية، للضغط على الجنرالات الذين يقفون على رأس "كحول لافان"، لكي لا يقيموا حكومة اقلية تستند الى دعم القائمة المشتركة.

نتنياهو يلتقي رؤساء أحزاب اليمين اليوم
وأقام الليكود غرفة عمليات خاصة للعمل ضد إقامة حكومة  اقلية، ويعمل رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بشكل شخصي على ذلك.
وسيلتقي نتنياهو اليوم الاحد، جميع رؤساء أحزاب اليمين،  من أجل تجنيدهم ضد حكومة الاقلية ، كما سيشارك في الساعة 18:30 من مساء اليوم، في مؤتمر طارئ لليمين يعقد في تل ابيب.
 
وأوضح حزب "كحول لافان" ان إقامة حكومة اقلية واردة فقط في حال دعمها رئيس حزب "يسرائيل بيتينو" افيغدور ليبرمان، والذي لم يتخذ قرارا بعد بهذا الشأن. وتشير التقديرات الى انه سيقرر في اللحظة الأخيرة.
ومن أسباب الضغط الكبير في حزب الليكود، انه حتى يوم الأربعاء، يوجد بين يدي غانتس، إمكانية لإقامة حكومة في اية اغلبية من خلال التصويت في الكنيست.
في حال لم ينجح غانتس، فإنه بعد ذلك سيحتاج أي مرشح يريد ان يعرض إقامة حكومة، أن يقيمها بأغلبية 61 عضو كنيست على الأقل. 
في ظل هذه التطورات، دخلت الحلبية السياسية الإسرائيلية في هذه الأيام الى حالة تأهب، في متابعة لمجريات التطورات ومحاولة التأثير عليها.
في وقت سابق، أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان رئيس حزب كحول لافان المكلف بتشكيل الحكومة بيني غانتس ، اجتمع مساء امس السبت ، مع رئيس الدولة رؤوفين ريفلين في ديوان رئيس الدولة في القدس . 
وجاء من ديوان رئيس الدولة قبل اللقاء "ان المحادثات بين غانتس وريفلين تجرى كتتمة للقاءات يجريها رئيس الدولة مع شخصيات سياسية بهدف تشكيل حكومة" .
وكان بيني غانتس قد كتب يوم الجمعة عبر صفحته على الانترنت انه "بالرغم من محاولات اقامة حكومة وحدة وطنية، فانه لا ينفي امكانيات أخرى لتشكيل الحكومة" . ودعا غانتس رؤساء الأحزاب اليمينية الى تفكيك كتلة اليمين من اجل عدم خوض انتخابات جديدة .
وكتب :" كلكم أشخاص مسؤولون ، هل انتم مستعدون حقا لاعطاء نتنياهو امكانية جرنا لانتخابات ثالثة ؟ هل هذا ما يريده ناخبوكم ؟ هل هذا ما يستحقه المرضى في اروقة المستشفيات ؟ " .

غانتس :" 
وضع طوارئ هو عبارة عن مئات الصواريخ التي تطلق باتجاه مواطني دولة إسرائيل "
وكتب غانتس مهاجما نتنياهو بسبب مكالمته الهاتفية المشتركة مع أعضاء الكنيست من الليكود وتحذيره اياهم من ان غانتس في طريقه لاقامة حكومة مصغرة بدعم من القائمة المشتركة موجها كلامه لنتنياهو :" نتنياهو ، رأيت بانك استعملت كلمة حالة طوارئ لان فترة حكمك في طريقها الى الزوال ، ولكن لا ، حالة الطوارئ هي عبارة عن مئات الصواريخ التي تطلق باتجاه مواطني دولة اسرائيل " .
يذكر ان حزب كحول لافان لا ينفي امكانية اقامة حكومة مصغرة ومع ذلك وضحوا ان حكومة كهذه يمكن ان تقام فقط بموافقة يسرائيل بيتينو برئاسة ليبرمان، وانهم يفضلون اقامة حكومة وحدة وطنية مع نتنياهو .
وعن ذلك قال نتنياهو :" غانتس كذب على ناخبيه ، هو لا ينكر الان امكانية اقامة حكومة مصغرة بدعم مؤيدي الارهاب مثل احمد طيبي واصدقائه "  .
وأضاف نتنياهو "ان حكومة مصغرة متعلقة بالاحزاب العربية هي تهديد لبقاء دولة اسرائيل ، حكومة مثل هذه هي بمثابة ترك امن الدولة وضرب وجه الجنود الذين تريد القائمة المشتركة مقاضاتهم كمجرمي حرب ، وممنوع ان تقام حكومة كهذه ولو ليوم واحد " .

نتنياهو :" يقولون لي يجب ان نقصف، ماذا أجيبهم؟ لحظة اريد ان أفحص مع ايمن عودة واحمد طيبي "
وقال نتنياهو في فيديو له :" يوجد هنا هاتف طوارئ " أحمر " ويقولون لي :" رئيس الحكومة ، يجب ان نقصف هنا وان نقصف هناك ، ماذا ساقول ؟ لحظة يجب أن أفحص مع أيمن عودة ويجب ان افحص مع أحمد طيبي ؟  هل هناك من يفكر بأمر كهذا لم يكن في تاريخ إسرائيل ، أمر سيؤدي الى ترك امن إسرائيل ، الأمر الذي يشكل خطرا على دولة اسرائيل وضربة للديمقراطية وعلى وجه المواطنين الذين صوتوا لكحول لافان كانوا سيعطونه خمسة مقاعد اذا كان سيقول امرا كهذا " .
وأضاف نتنياهو :" لذلك انا ادعو غابي اشكنازي وبوغي يعلون واقول لهما - انتما كنتما في الجيش ، انتما كنتما قائدا اركان، تحدثا مع بيني غانتس الذي كان ايضا قائد اركان وذكراه بان هؤلاء الذين تريدون تشكيل حكومة بدعمهم هم نفسهم من أرادا مقاضاتكم ومقاضاة كل جنود الجيش الاسرائيلي كمجرمي حرب " .

نتنياهو لوزراء الليكود : ' غانتس سيُقيم حكومة في الأسبوع القريب بدعم القائمة المشتركة - هذه كارثة '
وكان رئيس الحكومة بنيامين نتيناهو قد أجرى مكالمة هاتفية مشتركة مع أعضاء كنيست ووزراء من الليكود امس السبت ، وقال لهم خلالها بأنّه وصلته معلومات بأنّ رئيس حزب كحول لافان بيني غانتس في طريقه لاقامة حكومة مصغّرة ، وطلب منهم العمل بشكل مكثّف من أجل بناء معارضة جماهيرية واسعة لهذه الخطوة .
وقال نتنياهو خلال المكالمة : " يجب اشعال كل شيء ، انتخابات إضافية هي كارثة ولكن حكومة مصغّرة مدعومة من العرب هي كارثة أكبر " .
وتأتي المكالمة الهاتفية لرئيس الوزراء نتنياهو مع أعضاء الكنيست والوزراء من الليكود مع دخول الأسبوع الأخير لانتهاء المهلة التي اعطاها رئيس الدولة لبيني غاتس رئيس كحول لافان لتشكيل حكومة ، وقبل ساعات معدودة من لقاء غانتس مع رئيس الدولة في مساكن رئيس الدولة في القدس " .

" سنوقف عملية اقامة حكومة مصغرة "
وحسب النشر ، فان نتنياهو أجاب عن سؤال طرحه عليه أعضاء الليكود وهو لماذا انت مقتنع بان غانتس سيشكل حكومة كهذه بالقول ان "الرباعية الاولى في كحول لافان اتفقت على خطوة كهذه والان سوف يحاولون أخذ مصادقة باقي أعضاء الحزب عليها يشمل الاطراف اليمينية في الكتلة مثل يوعاز هندل وتسفي هاوزر " .
وقال نتنياهو :" نحن سنوقف عملية اقامة حكومة مصغرة ، أو بالمقابل سنقيم معارضة موسعة يؤيدها الملايين من مواطني الدولة الذين يعارضون خطوة بيني غانتس " .
بقي أن نذكر أن كتلة كحول لافان وحزب يسرائيل بيتينو لم يصادقوا على نيتهم اقامة حكومة مصغرة ، ومع هذا فقد قرروا في الليكود البدء بمحاولة ايقاف خطوة مثل هذه .



رئيس الحكومة الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، تصوير: THOMAS-COEXAFP-via-Getty-Images


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق